اتحاد المستهلك يحدد سقف سعري للخبز والطحين بعد انطلاق حملة “خليها تعفن” لمقاطعة المخابز

رام الله/PNN – اعلن اتحاد جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني في بيان صحفي صدر ظهر اليوم في رام الله عن تحديد سقف سعري لبيع الخبز والطحين للمستهلكين لحمايتهم من جشع بعض اصحاب المخابز كما ورد في البيان في ظل الهامش الكبير للربح الخاص بسلعة الخبز ومشتقاته واستمرار التلاعب بالاوزان والاسعار .

وكشف اتحاد المستهلك الفلسطيني في بيانه عن قائمة استرشادية للسقف السعري للخبز وللطحين بكافة انواعه .

واعلن الاتحاد ان السقف السعري الاسترشادي لسعر كيلو الخبز من الطحين الابيض والاسود من المخبز للمستهلك ب3 شواكل وان سعر كيلو الطحين الابيض والاسود مبكت بالمفرق ب 3 شواكل والنفل بالوزن بالمفرق ب 2.25 شيكل وان سعرشوال الطحين الابيض والاسود وزن 25 كيلو للمستهلك ب 52 شيكل وللمخبز ب 48 شيكل وان سعر شوال الطحين الابيض والاسود وزن 50 كيلو للمستهلك ب 100 شيكل وللمخبز ب 95 شيكل ووزن 60 كيلو للمستهلك ب 120 شيكل وللمخبز ب 110 شيكل

. ومن جانبه اوضح رئيس اتحاد جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني المهندس عزمي الشيوخي ان الاسعار التي تم الاعلان عنها من قبل الاتحاد هي اسعار استرشادية تمثل السقف السعري للخبز والطحين والكشف عن حقيقة هذه الاسعار تحمي حق المستهلك في المعرفة وخصوصا ان حق المعرفة من الحقوق المقدسة للمستهلك .

وطالب الشيوخي باسم الاتحاد ضرورة استخدام سلاح المقاطعة للطحين الذي يدخل الى اسواقنا من المطاحن الاسرائيلية او من الوكلاء الاسرائيليين .

مؤكدا انه لا يجوز ان يبقى رغيف خبزنا رهن بايدي الاحتلال وادواته الاقتصادية ويجب ان ندعم المزارعين للحفاظ على الارض من الاخطار الاستيطانية وان نحافظ على حقوق المستهلكين الاقتصادية والاجتماعية بحماية حقوق المواطنين والمستهلكين لتعزيز صمودهم وتمكينهم من البقاء فوق ارضنا المحتلة .

وقال الشيوخي ان المستهلك الفلسطيني تنتهك حقوقه ليل نهار ويتعرض للظلم من قبل الاحتلال ومن قبل اصحاب الاجندات الاقتصادية الخارجية . مبينا ان كل كيلو طحين يعطي صاحب المخبز 1.5 كيلو من الخبز الجاهز وشوال الطحين وزن 50 كيلو يعطي المخبز 75 كيلو خبز وان كيلو الطحين على صاحب المخبز لا يتجاوز ال 2 شيكل وهناك هامش ربحي كبير لصالح اصحاب المخابز الذين لا زالو يصرون على بيع كيلو الخبز ب 4 شواكل ليزيدوا ثرائهم على حساب زيادة فقر ومعانات ابناء شعبنا .

واضاف اننا نستهلك 1 مليون كيلو من الخبز يوميا في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس وفارق 1 شيكل في كيلو الخبز يعني مليون شيكل يوميا يذهب لصالح اصحاب المخابز من حق المستهلك بالسعر العادل بواقع 365 مليون شيكل في السنة الواحدة أي اننا نخسر من جيوبنا الفارغة حوالي 100 مليون دولار سنويا بسبب الهامش الربحي الكبير الذي يجنيه من دمائنا اصحاب المخابز الذين يبيعوننا كيلو الخبز ب 4 شواكل

. ويذكر ان اتحاد جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني كان اول أمس الثلاثاء، قد اطلق حملة “خليها تعفن” وذلك لمقاطعة المخابز التي تبيع كيلو الخبز بسعر اعلى من 4 شواقل

. وقال الشيوخي ان الحملة لاقت انتصاراً كبيراً ولاقت رواجا و تجاوباً سريعاً من قبل المواطنين وجمهور المستهلكين ومن قبل عدد كبير من اصحاب المخابز المتعاطفين مع المستهلك .

وأضاف الشيوخي ان الانتصار الذي اصبحت تحققه الحملة على ارض الواقع يتمثل قي قيام الكثير من أصحاب المحلات والمخابز بخفض أسعار الخبز الى سعر ثلاث شواكل وهناك من خفض السعر الى ثلاث شواكل ونصف

. وأضاف:” نحن مستمرون بهذه الحملة في كافة محافظات الوطن ولن تتوقف حتى ينخفض سعر الخبز ، ولن نعترف بما يسمى بـِ” نقابة أصحاب المخابز”، ونعتبرها وهمية وغير شرعية وغير قانونية، فهؤلاء مجموعة من الحيتان هدفهم امتصاص دماء أبناء شعبنا وهذا لن نقبله وخصوصا وأن الخبر يعتبر أوكسجين بقاء المواطن في ارضه وسلعته الأساسية الاولى التي لا يستغني عنها احد واذا وجد الخبز وجد الوطن وبقي المواطن صامد في مواجهة التحديات الاحتلالية والاستيطانية فوق ارض فلسطين .

ووجه رئيس اتحاد حمعيات حماية المستهلك رسالةً إلى أصحاب المخابز عبر البيان قائلًا:” اللي ما بدو يلتزم بالسعر العادل للخبز يخلي خبزه وعجينته عنده وخليها تعفن، وما رح نشتري كمستهلكين من الشمال إلى الجنوب منه وهو مقاطع وهو خصمنا مع كل من يشد على ايده “. ومن ناحيته قال زياد نافع عضو نقابة أصحاب المخابز” في آخر اجتماع لنا قبل عدة ايام في محافظة رام الله والبيرة، حضره مندوب عن د. ليلى غنام وابراهيم القاضي من وزارة الاقتصاد ، توصلنا لقرار بالإجماع بأن ننتظر لبداية الشهر القادم (نيسان) لنقرر إذا كان هناك مستجدات تقضي بتخفيض أسعار الخبز الحالية أو الإبقاء على السعر الحالي”

. وعن قيام بعض المحلات وأصحاب المخابز بالاستجابة لحملة خليها تعفن من قبل بعض اصحاب المخابز بتخفيض اسعار الخبز قال كل مخبز بحب يخفض منه لحاله ويساعد الناس ما في مشكلة هم أحرار

. وكذلك الأمر قال مدير عام الإدارة العامة لحماية المستهلك في وزارة الاقتصاد الوطني م. ابراهيم القاضي “إن الهدف من اللقاء الذي تم في مكتب محافظة رام الله والبيرة هو إعادة دارسة سعر كيلو الخبز حاليًا فيما إذا سيتم خفضه أو أن يبقى كما هو”.

وأضاف القاضي انه تم الإبقاء على سعر 4 شواقل بسبب عدم استقرار الأوضاع الحالية بعودة ارتفاع سعر الدولار من جديد، وسيتم إعادة النظر بالتسعيرة في نهاية الشهر الحالي لنرى إذا هناك انخفاض حقيقي على أسعار المحروقات والطحين، فإذا كان هناك انخفاض حقيقي سيتم العمل على تخفيض سعر الخبز، أما إذا كان ارتفاع سيقى السعر كما هو”. وعقّب القاضي على حملة ” خليها تعفن” قائلًا: ‘من حق من حق اتحاد جمعيات حماية المستهلك وجميع جمعيات المستهلك أو أي جهة أن تأخذ الإجراءات التي تراها مناسبة لوضعها وتحمي مصالح جمهورها سواء بالمقاطعة أو غيرها

Print Friendly