ساحة رابين في تل أبيب

تظاهر آلاف الاسرائيلين بميدان رابين بتل ابيب تحت شعار ‘إسرائيل تريد التغيير’

بيت لحم/PNN – احتشد آلاف الإسرائيليين مساء اليوم في ساحة رابين في تل أبيب مساء للمطالبة برحيل رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، وتنظم التظاهرة تحت شعار ‘إسرائيل تريد التغيير’، وكانت الكلمة الرئيسية لمئير داغان رئيس الموساد السابق

ووجه داغان انتقادات شديدة لرئيس الحكومة بنيامين نتنياهو الذي وصفه بأنه «يحارب على جبهة واحد وهي بقاؤه في السلطة”، وقال إنه يخشى على إسرائيل من قياداتها.

وأضاف داغان وسط هتافات تطالب برحيل نتنياهو: “إسرائيل دولة محاطة بالأعداء، لكن الأعداء لا يخيفونني، بل أخشى على إسرائيل من قيادتنا”. وتابع: ” أخاف من تلاشي الرؤية ومن ضياع الطريق، من التردد والجمود، وأكثر ما يخيفني هو أزمة القيادة التي تعتبر الأشد خطورة”. وتطرق داغان إلى العدوان على قطاع غزة وقال إن الحرب انتهت بـ «صفر إنجازات وصفر ردع».

واغلقت شرطة الاحتلال عدد من الطرقات القريبة، وتضمن برنامج التظاهرة فقرات فنية وكلمات ومن أبرز المتحدثين رئيس الموساد السابق مئير داغان.

وقال المنظمون إن هذا المساء سيشهد استعراضا كبيرا للقوة بمشاركة عشرات الآلاف الذين سيصبغون ساحة رابين بمئات آلاف الأيادي ويطالبون بتغيير الحكومة وتغيير سلم الأولويات في البلاد’.

وأضافوا أن تظاهرة من هذا النوع لم تنظم في أية معركة انتخابية منذ عام 1990 ومجرد تنظيمها يعتبر دليلا على انعدام الثقة العميق من جانب الجمهور بالحكومة وتعبيرا عن الشعور بالإلحاح للقيام بخطوات عملية لصنع التغيير.

وقبل انطلاق التظاهرة قال داغان إن ‘سياسات نتنياهو هي سياسات مدمرة لمستقبل وأمن إسرائيل’، وأضاف لوسائل إعلام إسرائيلية: ‘ كمن خدم الدولة طوال 45 عاما في عدة وظائف أمنية، بما في ذلك في أصعب الفترات، أشعر بأننا في فترة مصيرية لمستقبلنا وأمننا’.

وتابع: ‘لا يوجد أي أمر شخصي مع رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ولا زوجته ومصروفاته وضيوفه، أتحدث عن السياسة التي ينتهجها. نتحدث عن سياسة مدمرة لمستقبل وأمنها. كمن ربّى أولاده هنا، والآن أحفاده، وكمن يؤمن من أعماق قلبه بالحلم الصهيوني أنا اشعر بالخطر على استمرار وجود هذاا الحلم، وسأتي للمظاهرة لأتحدث عن ذلك’.

وقال الاعلام العبري بان قوى اليسار الاسرائيلية ستنظم في ساحة رابين في تل أبيب مساء اليوم تظاهرة تطالب بإسقاط رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو تحت شعار ‘إسرائيل تريد التغيير’.

وسيكون ابرز المتحدثين في المهرجان رئيس الموساد السابق مئير داغان الذي وجه خلال الفترة الاخيرة انتقادات شديدة لرئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو على خلفية تعامله مع الملف النووي الايراني.

Print Friendly