كتائب القسام تشق طريقاً على الحدود للانقضاض على اسرائيل

خان يونس/PNN- أعلن فتحي حماد عضو المكتب السياسي لحركة حماس والنائب في المجلس التشريعي عنها أن كتائب القسام بدأت تشق طريقاً على الحدود مع اسرائيل لحين أن تكون الفرصة مواتية للانقضاض عليها.

وأضاف حماد أن هذا الطريق يمتد على طول الحدود وعلى مسافة 250 م إلى 300 م تتفاوت من منطقة إلى أخرى.

جاء إعلان حماد عن هذا الطريق في حفل تأبين الشهيد القسامي أحمد سهمود أحد قادة كتائب القسام في المنطقة الشرقية لخان يونس والذي استشهد في معركة “العصف المأكول” صيف 2014م.

ودعا حماد خلال كلمته جميع أبناء الشعب الفلسطيني ليجتمعوا على كلمة المقاومة وتحت ظلال كتائب القسام، مؤكداً أن القسام الآن يعد لمعركة التحرير معركة تحرير المسجد الأقصى المبارك.

وشدد حماد على ضرورة العمل المشترك بين شعوب الأمة العربية والإسلامية من أجل كسر سيف الحصار عن القطاع، داعياً الجميع للمشاركة بشتى الوسائل لدعم المقاومة في القطاع من أجل تحرير تراب فلسطين.

وعدد حماد مناقب الشهيد سهمود، وفضله في قيادة معركة العصف المأكول في المنطقة الشرقية لخان يونس، مشيداً بجهاد أهلها ورباطهم في المنطقة رغم ما نالها من الدمار والشهداء.

يذكر أن القسام عرض خلال الحفل تفجير آلية عسكرية من نوع ميركافا 4 فجرها مجاهدي القسام الشهداء محمد النجار وعبد الله النجار في صيف عام 2011م بإشراف القائد القسامي أحمد سهمود.

Print Friendly