d8a7d8b3d8b1d989-d8a7d8b7d981d8a7d984

هيئة الأسرى: شهادات لأسرى في سجن “عوفر” تعرضوا للضرب والتنكيل لحظة اعتقالهم

رام الله/PNN-كشفت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، الجمعة، عن شهادات جديدة لأسرى من بينهم قاصرين تعرضوا للضرب والتنكيل لحظة اعتقالهم على أيدي القوات الخاصة الإسرائيلية ووحدات المستعربين والتحقيق معهم في مراكز التوقيف، بشكل سافر ينتهك كافة القوانين الدولية ومبادئ حقوق الإنسان.
ونقل محامي الهيئة لؤي عكة، خلال زيارته لعدد من الأسرى في عوفر أمس، شهادة الأسير محمد حسن وحيش 19 عاما من أبو ديس، حيث أفاد بأن عدد من المستعربين وجنود الاحتلال لاحقوه في إحدى شوارع البلدة بتاريخ 19/8/2016، وأطلقوا عليه الرصاص المطاطي من مسافة الصفر، وهجم عليه 5 منهم وانهالوا عليه بالضرب المبرح وهو مصاب وتعرضت قدمه للكسر، ثم اقتادوه إلى هداسا ووضعوا له الجبص على قدمه وبعدها بخمسة أيام تمت إزالته، حيث يعاني اليوم من ألآم شديدة وانتفاخ كبير مكان الإصابة.
كما أفاد عكة، بتعرض الأسير عنان فارس ملش (19) عاما من بيت لحم، لحظة اعتقاله أيلول الماضي، إلى إطلاق نار بشكل مباشر عليه عند قبة راحيل من أحد الجنود حيث أصيب بثلاث رصاصات في ساقه اليسرى وبرصاصة في ساقه اليمنى، وأصيب بنزيف شديد وقام عدد من الجنود بجره الى معسكر قريب، حيث قاموا بضربه بشكل مبرح على رأسه وكافة أنحاء جسده، وأضاف بأنه تزامن ذلك مع وجود 7 مستوطنين بالقرب من المعسكر دعوهم جنود الاحتلال لضربه وقد قاموا بذلك بشكل عنيف والبصق عليه، بعد ذلك حول لأحد مراكز التحقيق حيث اعتدى المحققون عليه بالضرب قبل نقله لمشفى الرملة.
وأوضح عكة، أن مئات الشهادات لأسرى في مختلف السجون تفيد بتعرضهم لشكل أو أكثر من أشكال التعذيب والإهانة خلال عمليات الإعتقال والتحقيق.

Print Friendly