datauri-file

مؤتمر التضامن الدولي بجنوب افريقيا يؤكد على دعمه المطلق لعدالة قضية شعبنا وأسراه البواسل

رام الله/PNN- أكد مؤتمر التضامن الدولي بمدينه كِمبرلي الجنوب أفريقية أمس ليلا على دعمه المطلق لشعبنا الفلسطيني وقضيته العادلة وأسراه البواسل وأشاد بصمود المضربين منهم عن الطعام وخاصة الاخوين محمد ومحمود البلبول ومالك القاضي، بمشاركه رئيس وزراء مقاطعة الكيب الشمالي ومفوض العلاقات الدولية العام بالحزب الشيوعي وقادة حزب الANC الحاكم والحزب الشيوعي واتحاد نقابات العمال واتحاد التعليم الصحي وتحالف العمال( NEHAWU ) على مستوى المقاطعة إضافة الى رئيس المجلس الاسلامي ومعاونيه حيث أكدت كلماتهم التضامنية على الحقوق المشروعة لشعبنا الفلسطيني في اقامه دولته المستقله وعودة اللاجئين الذين نشأت قضيتهم نتيجه انشاء اسرائيل وادانة جميع السياسات العنصرية الإسرائيلية وأهمية التركيز على التضامن الدولي مع عداله فضيتنا وكذلك مقاطعة اسرائيل وخاصة مقاطعة الاستيطان ومنتجات المستوطنات كما اشارت المتحدثون لما كان يردده الزعيم العالمي نلسون مانديلا بأن حرية بلاده غير كاملة بدون حرية فلسطين وأن نضالهم هو نضالنا.

هذا وقد قام المشاركين بالتوقيع على لوحات التضامنية مع الأسرى البواسل بألوان العلم الفلسطيني،

وتناولت كلمة السفارة التي قدمها السكرتير أول بسام الحسيني إرهاب الدولة الاسرائيلي المنظم وجميع السياسات العنصرية الإسرائيلية ضد شعبنا في كافة أماكن تواجده من قتل وتشريد وتدمير للممتلكات العامة والخاصة وإنتهاك لحرمة الأماكن الدينية وخاصة في القدس ومايتم ضد الأسرى من تعسف وتنكيل وانتهاكات لجميع حقوق الانسان وصولا الى القضاء على جميع فرص تحقيق السلام العادل والشامل في منطقة الشرق الاوسط وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف كما أشادت الكلمةً بالدور التضامني اللامحدود لشعب وحكومة جنوب افريقيا وللحزب الحاكم وشركاؤه بالنضال الحزب الشيوعي واتحاد نقابات العمال وتوجهت الكلمة بالشكر والتقدير الى اتحاد التعليم الصحي وتحالف العمال على تنظيم المؤتمر الدولي للتضامن مع فلسطين وكوبا وفنزويلا.

Print Friendly