أخبار عاجلة

توفيق-أبو-شومر

كشف مجزرة جديدة، بمناسبة مجزرة صبرا وشاتيلا

بقلم/توفيق أبو شومر

أحدث جريمة اقترفها جيش إسرائيل، وجرى اليوم كشف النقاب عنها، في إحد الحروب مع العرب، كشفها اليوم الجمعة 16/9/2016 الكاتبُ في هارتس، ألوف بن يقول:
“قامت فرقة من الجيش الإسرائيلي بالسيطرة على موقع عسكري لجنود عرب، في إحدى المعارك، واستسلم الجنود العرب، وألقوا أسلحتهم، وكان بعضهم جريحا، وقدَّم لهم الجنود الإسرائيليون الطعام، وتحدثوا معهم!

وجرى استبدال الفرقة العسكرية الإسرائيلية، بفرقة أخرى، تولت إيقافهم في مجموعات، كل مجموعة مكونة من ثلاثة، وأطلقوا النار على ظهورهم، ولاحقوا هاربا بالسيارة العسكرية، وقتلوه، ثم اقتربوا من الجثث، واطلقوا النار مرة أخرى ليتأكدوا من موت الجنود العرب، وجرى دفن الجثث بجرافة عسكرية.

اعترف أحد الجنود بالحادثة، ونسب الأوامر إلى ضابطٍ رفيع، تولى منصبا كبيرا في الجيش.. حققت الشرطة العسكرية مع أحدهم واتهمته، وحكم عليه بالسجن ثلاث سنوات، وأفرج عنه بعد سبعة أشهر!

يقول ألوف بن: “هذا تاريخ يبين أخلاق جيش إسرائيل، وشعاره ( طهارة السلاح!!

Print Friendly