img_3148

هيئة الأسرى ونادي الأسير وكلية اعلام جامعة القدس ينظمون وقفة تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطعام

رام الله/PNN- نظمت هيئة شؤون الأسرى والمحررين بالتعاون مع كلية الاعلام في جامعة القدس ابو ديس ونادي الأسير الفلسطيني، اليوم الاثنين، وقفة تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي، منذ أكثر من شهرين، الشقيقين محمد ومحمود بلبول، ومالك القاضي.

وشارك في الوقفة التي نظمها زملاء الأسير مالك القاضي من كلية الإعلام، عشرات الطلبة بحضور كل من رئيس هيئة الأسرى عيسى قراقع، ورئيس نادي الأسير قدورة فارس ومحامية القاضي أحلام حداد وأسرى محررين.

وقال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، إن الأسير مالك القاضي يصارع الموت، ويعاني من مشاكل في عضلات القلب وانخفاض في دقات القلب إضافة الى التهاب رئوي حاد وحياته أصبحت في خطر شديد.

وطالب قراقع بتدخل سريع لإنقاذ حياة القاضي وإسقاط حكم الاعتقال الإداري الصادر بحقه.

واتهم فارس في كلمته، حكومة الاحتلال بتشريع اجراءات وقوانين تعسفية ضد الأسرى وارتكابها جرائم ضد الانسانية، داعين الى محاكمة دولة الإحتلال على سياسة الاعتقالات التعسفية والممارسات اللانسانية بحق الأسرى القابعين في السجون والأسرى المضربين على وجه الخصوص.

واستعرضت حداد الحالة الصحية للأسير مالك القاضي الذي يمر بوضع صحي حرج، ونقلت رسالته التي كتبها للفلسطينيين والسيد الرئيس بالتدخل لإنقاذ حياتهم من وإسنادهم في معركتهم ضد المحتل الإسرائيلي وسياسة الاعتقال الإداري.

Print Friendly