حزب الشعب يدعو للوقف الفوري لكل المظاهر التي تهدد مكانة السلطة القضائية من أية جهة كانت

رام الله/PNN – عبر حزب الشعب الفلسطيني عن رفضه للأجواء التي باتت تعصف بالسلطة القضائية سواء ذلك من داخلها أو من خارجها، مشدداَ على رفضه لكل المظاهر التي تهدد السلطة القضائية وتعصف بمكانتها.

ودعا حزب الشعب في بيان صحفي صدر عنه مساء اليوم اﻻثنين، الى المحافظة على مكانة السلطة القضائية وهيبتها باعتبارها الحصن الأخير للمحافظة على القانون وسيادته والحكم بأحكامه.

وأضاف الحزب أن هذه الاجواء تؤكد مجدداَ عمق الأزمة في النظام السياسي الفلسطيني خاصة في ظل تراجع دور ومكانة السلطة التشريعية، وكذلك في ظل غياب آفاق تطبيق اتفاقيات المصالحة، الأمر الذي يهدد جدياَ وحدة النظام السياسي وقواعده الديمقراطيه القائمة على فصل السلطات.

ان حزب الشعب الفلسطيني اذ يدعو إلى الوقف الفوري لكل هذه المظاهر التي تهدد مكانة السلطة القضائية من أي جهة كانت فانه يدعو مجدداَ الى ضرورة المعالجة الشاملة لمأزق النظام السياسي، بما يؤدي الى تفعيل منظمة التحرير ومؤسساتها ومن ضمنها المجلس الوطني، وبما يضمن كذلك انهاء الانقسام وديمقراطية النظام السياسي لدولة فلسطين القائم على الفصل بين السلطات الثلاث وعلى الممارسة الديمقراطية والانتخابات العامة وضمان الحريات.

Print Friendly