عطاء فلسطين الخيرية تفتتح مشروع ضوء الحياة لإنارة المنازل المحتاجة بالطاقة الشمسية

خانيونس/PNN – نظمت جمعية عطاء فلسطين الخيرية حفلا كبيرا لافتتاح مشروع جديد لإنارة المنازل المحتاجة بالطاقة الشمسية- مشروع ضوء الحياة في منطقة خزاعة شرق خانيونس جنوب قطاع غزة، بتمويل كريم من السفارة الصينية لدى دولة فلسطين، وحضر الحفل سعادة السفير الصيني لدى دولة فلسطين السيد تشن شينغتشونغ والذي قدم إلى قطاع غزة اليوم، ود. نبيل شعث عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ومفوضها للعلاقات الدولية والرئيس الفخري لجمعية عطاء فلسطين الخيرية، ولفيف من الشخصيات الوطنية والاعتبارية وممثلو المجتمع المدني بجانب ممثلو رجال الاصلاح والعشائر.
وكان من المقرر أن يحضر الحفل السيدة رجاء أبو غزالة رئيس مجلس الإدارة والسيدة نجوى خوري المدير التنفيذي، إلا ان سلطات الاحتلال الاسرائيلي منعتهم من دخول قطاع غزة.
وتم استقبال السفير الصيني عند بوابة معبر بيت حانون “إيرز” من قبل الرئيس الفخري وأعضاء مجلس إدارة الجمعية ومخاتير وأعيان قطاع غزة ومجموعة من الأطفال الأيتام الذي تيتموا خلال الحروب الإسرائيلية على قطاع غزة، ومن ثم التوجه الى مكان الاحتفال في خانيونس.
وبدأ الحفل باستقبال السفير بعزف موسيقى من قبل فرقة كشفافة غزة الأولى، ثم تلاوة القران الكريم وعزف السلام الوطني الفلسطيني والصيني.
والقى د. نبيل شعث كلمة نيابة عن السيدة رجاء أبو غزالة رئيس مجلس الإدارة، وعبر عن شكره وتقديره العظيم للصين حكومة ً وشعبا ً لدعمهم المتواصل لشعبنا الفلسطيني سواء على الصعيد السياسي أو الاقتصادي او الاجتماعي، وكان آخرها دعم مشروع لإنارة عشرات المنازل المحتاجة في بلدة خزاعة والذي نفذته جمعية عطاء فلسطين الخيرية.
وأكد “شعث” على أهمية هذا المشروع الحيوي والهام، منوها الى ان هذا المشروع يأتي انسجاما مع الاستراتيجية العامة للجمعية وخططها الحالية، بالعمل على تبني مشاريع الطاقة الشمسية كحل لمشكلة الكهرباء التي يعاني منها سكان قطاع غزة منذ أكثر من 10 سنوات متواصلة دون وجود حلول لها في الأفق، والتي سببت كوارث في الأرواح والممتلكات بجانب تسببها لأزمات اجتماعية واقتصادية كبيرة.
وأوضح “شعث” بأن الجمعية وبالتعاون مع السفارة الصينية ستقوم بمشاريع جديده أتمت الجمعية كافة الأبحاث عنهم في القطاع لإنارتها بالطاقة الشمسية.
من جانبه القى السفير الصيني كلمة له وعبر فيها عن شكره لجمعية عطاء فلسطين الخيرية وعلى رأسهم مؤسستها ورئيستها الحالية السيدة رجاء أبو غزالة على حسن استقباله، وندد بإجراءات الاحتلال الاسرائيلي بمعنها من دخول غزة، وأكد السفير بأن الحكومة الصينية تؤكد على استمرار تقديم الدعم ومساندة الشعب الفلسطيني في القطاعات المختلفة أهمها قطاع الطاقة من أجل المساهمة في تحقيق التنمية في فلسطين.
وأشار بأن حكومته ستقوم بتمويل العديد من المشاريع في مجال الطاقة الشمسية في قطاع غزة، بالتعاون مع جمعية عطاء فلسطين الخيرية، كون الصين متقدمة في صناعة أنظمة الطاقة الشمسية وتستخر هذه الامكانيات لصالح المجتمعات خاصة الفقيرة والمحتاجة.
وتطرق إلى العلاقة التاريخية بين الشعبين الفلسطيني والصيني، حيث كانت الصين اولى الدول التي استقبلت الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات وقدمت الدعم للقضية الفلسطينية وتسعى لمساعدة الشعب الفلسطيني لنيل حريته واستقلاله.
تخلل الحفل عرض دبكة ومن ثم تقديم درع تذكاري لسعادة السفيرالصيني تكريما له وقدمه د. نبيل شعث الرئيس الفخري، كما تم تقديم درع تذكاري للسيد شحدة أبو روك رئيس بلدية خزاعة على ما قدمه من تسهيلات أثناء تنفيذ المشروع.
ثم توجه السفير الصيني والوفد المرافق له لزيارة عدد من المنازل التي استفادت من مشروع الطاقة الشمسية، واستمع إلى الأهالي الذي عبروا عن عظيم شكرهم للصين على هذا المشاريع الذي ساهم في حل إحدى أكبر المشاكل التي يواجهونها في حياتهم منذ 10 سنوات متواصلة وهي الكهرباء، وأوضح المواطن باسم قديح بأن أطفاله الان اصبحوا يؤدون واجباتهم المدرسية بكل يسر بعد إنارة المنزل بالطاقة الشمسية، حيث كانوا يستخدمون سابقا طرق بدائية غير آمنة مثل الشمع واحيانا الوقود.
وفي نهاية فعاليات افتتاح المشروع، نظمت الجمعية مأدبة غداء على شرف السفير الصيني والوفد المرافق له، ومن ثم وداع الوفد ومغادرته قطاع غزة.

Print Friendly