هل جرّبت أن تنظّف منزلك وأنت معلّق بسقفه؟

هل جرّبت أن تنظّف منزلك وأنت معلّق بسقفه، أو أن تتحدث مع صديقك على الهاتف وأنت ممدد بكل راحة على سقف المنزل؟ قد يبدو الأمر غريباً، ولكن هذا ما ستراه عملياً في المنزل المقلوب بمدينة أنطاليا التركية.

يمكنك أن تخوض هذه التجربة وإن بشكل افتراضي في البيت المقلوب، الذي يفتح أبوابه أمام الزوار في أنطاليا، ليجربوا طريقة مختلفة لاستخدام المنزل.

وتم افتتاح المنزل المقلوب في أنطاليا في يناير/ كانون ثاني الماضي، بمبادرة من رجال أعمال أتراك، ليكون أول بيت من نوعه في بلادهم، والثالث عشر في العالم.

ويلفت المنزل الأنظار من بعيد بسقفه المدبب الذي يستند على الأرض، وقاعدته المعلقة في الهواء، ويمكن أن يصيبك الدوار ما أن تدخل إليه، حيث تجد جميع الأثاث والأدوات المنزلية متدلية من السقف الذي اتخذ شكل أرضية المنزل تماما.

ويلتقط الزوّار الصور وهم يتعاملون مع أجهزة المنزل المدلاة من السقف، وعندما يقلبون تلك الصور يبدو كما لو أنهم يمارسون حياتهم المنزلية وهم معلقون في السقف.ويحظى المنزل بإقبال كبير من الزوار، إذ يقول قان قارهان، المسؤول عن إدارته، إنه استقبل حوالي 30 ألف زائر منذ افتتاحه بداية العام الجاري.

ويشير “قارهان” إلى استقبال البيت العديد من هواة التصوير، والراغبين في التقاط صور مختلفة، والعرائس الذين يبحثون عن أماكن جديدة ومدهشة لالتقاط صور زفافهم.

ويهدف القائمون على البيت لاستقبال 60 ألف زائر خلال العام 2017، وفقا لقارهان، كما يسعون لإنشاء بيت مقلوب مشابه في مدينة إزمير، ومن ثم إنشاء بيوت مماثلة في جميع المدن الكبيرة في تركيا.ويلفت قارهان إلى أن البيت لم يتأثر بأزمة السياحة التي عانتها المدينة، نتيجة للتوتر الذي شهدته العلاقات لعدة أشهر نهاية العام الماضي وبداية العام الجاري بين تركيا وروسيا التي يأتي منها معظم السياح، حيث تجاوز عدد زوار المنزل ما كان يتوقعه القائمون عليه.

Print Friendly