جمعية المستهلك تدعو الى التشدد في سلآمة المنتجات الوردة لسوقنا

رام الله/PNN- حذر رئيس جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة صلاح هنية، اليوم الاثنين، من تداعيات وخطورة مسلسل رسوب وخلل في مجموعة من المنتجات الإسرائيلية على مدار الثلاثة اشهر الماضية على صحة وسلامة المستهلك، خصوصا أن الجمعية تتابع أهمية توفير منتجات آمنة وسليمة كجزء من المنظومة العالمية التي تتابع هذا الملف وتضع انظمة برامج انذار مبكر يتم من خلالها الابلاغ عن رسوب سلعة أن خلل اثناء الاستخدام أو عدم مطابقتها لمعايير الآمان للمستهلك في هذه الدولة أو مجموعة الدول.

واضاف هنية ان اعلان شركة لمسحوق حليب الاطفال انها قامت باتلاف الالاف من علب المسحوق بسبب خلل في الانتاج اسفر عن تسرب قطع معدنية في العلب، وسبقها شركة اخرى، وشركة عالمية، وجميعها منتجات غذائية حساسة.

وطالب وزارة الصحة ووزارة الاقتصاد الوطني باتخاذ إجراءات غير جمركية تجاه المنتجات الإسرائيلية الموردة الى سوقنا واخضاعها لمعايير السلامة والآمان للمستهلك قبل دخولها لسوقنا، بحيث يكون هذا الإجراء على المدى الطويل معطلا ومؤخرا لدخول تلك المنتجات الى اسواقنا على قاعدة التعامل بالمثل باعتماد معايير السلآمة والآمان الخاصة بنا.

واشار ان هذا الامر يثبت ان المنتجات الفلسطينية خاضعة للرقابة وللمواصفات والتعليمات الفنية الالزامية ولمعايير السلامة، ولم تعد جودة المنتج مرهون ببلد المنشأ بل هي باتباع قواعد عالمية معتمدة ومعروفة ومعادلات علمية وخطوات واضحة ومدروسة.

ودعت الجمعية المستهلك الفلسطيني الى التدقيق في مشترياته وأن يقدم المنتجات الفلسطينية وأن يقرأ بطاقة البيان ويدقق في المحتويات والمكونات للمنتج.

Print Friendly