أخبار عاجلة

الاحتلال يواصل انتقامه ويغلق محال عائلة ابو صبيح ويفرض منع التجول على الرام

القدس المحتلة/PNN/ واصلت سلطات الاحتلال الاسرائيلي جريمتها بحق اهالي مدينة القدس المحتلة عموما وعائلة ابو صبيح ردا على العملية التي نفذها مصباح صبيح ابو صبيح وادت لمقتل اسرائيليان قبل يومين.

وقالت مصادر محلية فلسطينية ان قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت فجر اليوم بلدة الرام وقامت باغلاق محال تجارية لعائلة ابو صبيح في اطار الخطوات الانتقامية العقابية بحق عائلة الشهيد.

وبحسب المصادر فقد قامت قوات الاحتلال باصدار امر عكري يتم بموجبه اغلاق محال الحلويات التي تعود ملكيتها لعائلة ابو صبيح حيث تم اغلاقها بالشمع الاحمر و وضع قرار عسكري اسرائيلي يتم بموجبه اغلاق المحال ومنع اي احد من المسؤولين عنه فتحه حيث تهدد سلطات الاحتلال بمعاقبة كل شخص يقوم بذلك.

و وقع على القرار العسكري الاسرائيلي قائد المنطقة في جيش الاحتلال مدعيا ان هذا القرار ياتي تطبيقا لمنسق اعمال جيش الاحتلال بالضفة الغربية في اطار انظمة الدفاع والطوارئ تقرر اغلاق المحال التجارية حتى 11/12/2016 موضحا ان اي شخص يعمل بالمكان عليه ابقاءه مغلقا.

وكانت قوات الاحتلال الاسرائيلي قد فرضت نظام منع التجول على بلدة لارام خلال تنفيذها عمليات اقتحام ومداهمة لمنازل المواطنين والمحل التجاري لعائلة مصباح ابو صبيح فجر اليوم قبل ان تنسحب في ساعات الصباح.

 

Print Friendly