الامانة العامة للاتحاد العام لعمال فلسطين تبحث الاوضاع النقابية والعمالية

رام الله/PNN- عبرت الأمانة العامة للاتحاد العام لعمال فلسطين في اجتماعها الدوري يوم أمس برئاسة الامين العام للاتحاد العام لعمال فلسطين حيدر ابراهيم عن رغبتها في تعزيز الشراكة الثلاثية مع اطراف الانتاج الفلسطينيين في مجالات التشريعات العمالية وخاصة الضمان الاجتماعي والتنظيم النقابي الفلسطيني وذلك حرصا منها على اهمية العمل النقابي الفلسطيني في تقديم خدماته للعمال.

واتفقت الامانة العامة على تفعيل الدور المنوط بالنقابات الفرعية والعامة وفروع الاتحاد العام لعمال فلسطين عبر العديد من البرامج التوعيوية والنقابية للعاملين من مختلف المحافظات.

وتم مناقشة الاوضاع النقابية العربية والدولية في ظل انعقاد المؤتمر العام السابع عشر لاتحاد النقابات العالمي الذي انعقد في جنوب افريقيا بمشاركة المنظمات العمالية والنقابية من 111 بلداً حول العالم .

وتقدمت الامانة العامة بالتهنئة للامين العام الاخ حيدر ابراهيم الذي اعيد انتخابه في مؤتمر جنوب افريقيا عضواً في المجلس الرئاسي لاتحاد النقابات العالمي ، نائبا للرئيس جورج مافريكوس ، وأشادت بالجهود الكبيرة التي قام بها اعضاء الوفد الفلسطيني سوزان تيسير ومحمد اقنيبي في المؤتمر والذين مثلوا فلسطين بكل امانة واقتدار حيث قاموا بعقد سلسة من اللقاءات مع معظم الوفود العربية والدولية المشاركة بالمؤتمر حيث تم خلال هذه اللقاءات اطلاع الوفود على اوضاع شعبنا وعمالنا وبحث العلاقات النقابية والعلاقات الثنائية التي أثمرت العديد من الاتفاقيات الثنائية التي من شأنها تعزيز وضع ومكانة الاتحاد العام لعمال فلسطين .

وأكدت الامانة العامة للاتحاد العام لعمال فلسطين على اهمية استمرار الجهود نحو مقاطعة اسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها ، ودعم نضالات حركة BDS على المستوى المحلي والدولي حيث تقوم بجهود كبيرة على مستوى فضح وتعرية سياسات وإجراءات الاحتلال واستقطاب الدعم والتضامن مع قضية شعبنا وحقوقه الوطنية العادلة .

وشددت الأمانة العامة في اجتماعها على ضرورة تفعيل نظام التأمين الصحي للعاطلين عن العمل والعمل على إعادة العمل به من خلال النقابات التابعة للاتحاد العام لعمال فلسطين ومراجعة كل تبعات الاجراءات المتخذة من قبل وزارتي العمل والصحة لتامين اي مواطن عامل ، والعمل على تذليلها وإنهاء الاجراءات الروتينية التي تنطبق على العامل الذي يريد عمل تأمين له ولأسرته.

وطالب الامين العام حيدر ابراهيم المجتمع الدولي بالتدخل الفوري لإنهاء معاناة عمالنا على الحواجز الاسرائيلي ومطالبة الجهات الفلسطينية الرسمية المختصة بالضغط على اسرائيل من اجل انهاء كل اشكال ابتزاز العمال على الحواجز وتفتيشهم بطرق غير لائقة.

وناشد الحكومة الفلسطينية بالعمل الى جانب الاتحاد العام لعمال فلسطين بتنفيذ عدد من الاجراءات التي تصب في الحلول الفورية لمعاناة واكتظاظ العمال على الحواجز وما ينجم عنها من اصابات عمل ووفيات بين صفوف العمال.

وطالب الامين العام من كافة الفروع بالعمل على مراعاة شؤون وقضايا العمال وتفعيل دور الفروع على كافة المستويات بحيث تشكل عنوان لنضالات وتضحيات عمالنا وتقديم الخدمات لهم ، وفي الوقت نفسه طالب اصحاب العمل الفلسطينيين بالعمل على الالتزام بالتشريعات العمالية وخاصة الالتزام في تطبيق نظام الحد الادنى للأجور وتوفير شروط السلامة والصحة المهنية من اجل الحد من حوادث العمل وحالات الموت المتكررة لعمالنا جراء هذه الحوادث في مواقع العمل .

Print Friendly