صور:انطلاق فعاليات المؤتمر الوطني السنوي للوقاية من هشاشة العظام

 بيت لحم/PNN-حسن عبد الجواد /نظمت الجمعية الفلسطينية للوقاية من هشاشة العظام، بالتعاون مع نقابة أخصائيي التغذية مؤتمرا علميا حول صحة العظام والتغذية، في قاعة فندق قصر جاسر بمدينة بيت لحم، وذلك تحت رعاية وكيل وزارة الصحة الدكتور اسعد الرملاوي.

وحضر المؤتمر الدكتور اسعد رملاوي، ونبيلة الدقاق رئيسة جمعية الفلسطينية للوقاية من هشاشة العظام، والدكتور الياس سابا أخصائي أمراض العظام والمفاصل ومدير الجمعية الفلسطينية للوقاية من هشاشة العظام، وإسماعيل حلاحلة استشاري التغذية السريرية، وزهية شاور رئيسة قسم التغذية بمستشفى الخليل الحكومي، وما يزيد عن 220 من أخصائيي التغذية من القطاعين الخاص والحكومي، والجامعات الفلسطينية من مختلف المحافظات، في الضفة الغربية.

ورحبت الدقاق بالمشاركين في فعاليات المؤتمر، الذي يعقد بمناسبة اليوم العالمي للوقاية من هشاشة العظام، وقالت أن الجمعية الفلسطينية للوقاية من هشاشة العظام اهتمت بتوعية المجتمع المحلي بأهمية التغذية السليمة لأنها عنصر أساسي للوقاية من الإصابة بهشاشة العظام، لافتة ان الجمعية نظمت عدة مؤتمرات محلية وعالمية و ورشات عمل استهدفت فيها الأطباء من مختلف التخصصات، اضافة إلى العاملين في مجال الرعاية الصحية الأولية والوقاية.

وأكدت الدقاق بان التشبيك ما بين الجمعية الفلسطينية للوقاية من هشاشة العظام و المؤسسات الأخرى هي من أهم أهداف الجمعية، وذلك لنشر الوعي الصحي، ونشر الوقاية عبر الأنشطة المشتركة، شاكرة الدكتور الرملاوي لدعمه المتواصل لنشاطات وبرامج الجمعية، كما شكرت شركة نستلة وشركة بيت جالا للأدوية الراعين لهذا المؤتمر.

وأكد الدكتور الرملاوي على أهمية الشراكة بين مؤسسات القطاع الصحي الحكومي والمؤسسات الصحية غير الحكومية، للارتقاء بمستوى الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين الذين يعانون من مرض هشاشة العظام.

ودعا الى التركيز على التوجهات الوقائية والتثقيف الصحي، للوقاية من هشاشة العظام، مشيرا إلى أن 50% من النساء فوق سن الخمسين يعانين من الهشاشة.

وقال الدكتور سابا ان المؤتمر يهدف إلى تعزيز أهمية التغذية النوعية انطلاق فعاليات المؤتمر الوطني السنوي للوقاية من هشاشة العظام
للحماية من هشاشة العظام لدى الجنسين من مختلف الأعمار، وخلق حالة من التشبيك بين المؤسسات الحكومية وغير الحكومية، ونشر التوعية في المجتمع المحلي، وأسلوب الحياة الصحي، لصحة العظام والعضلات.

وأوضح ان فعاليات المؤتمر اشتملت على محاضرات ولقاءات حول هشاشة العظام، وأهمية البروتينات والكالسيوم وفيتامين “د” ، وممارسة النشاط الرياضي، وتناول المغذيات، لصحة العظام.

وقال حلاحلة أن المؤتمر يهدف إلى إبراز دور التغذية الصحية في المحافظة على صحة العظام لمختلف الأجيال، وأهمية دور أخصائيي التغذية في نشر الوعي الصحي للتغذية السليمة، والأسس التغذوية للمحافظة على صحة العظام لدى كافة فئات المجتمع الفلسطيني.

ودعا حلاحلة إلى الاهتمام بالتغذية كأساس للصحة السليمة وصحة العظام بشكل خاص، لافتا إلى أن ذلك يتطلب تعيين أخصائيي تغذية في المستشفيات والمراكز الصحية الحكومية و غير الحكومية. وطالب وزارة الصحة بالاهتمام وتمكين مهنة التغذية.

وعلى هامش مؤتمر نظمت جمعية العطاء لخدمة المسنين في القدس، ورشة عمل لعشرات المسنين من مختلف المحافظات.

وقالت نورا قرط رئيسة الجمعية ان هذه الورشة تهدف الى تعزيز مفهوم التوعية بمرض هشاشة العظام والتغذية السليمة.

وقد تخلل فعاليات المؤتمر تكريم الدكتور الرملاوي لدوره في إحداث قفزة نوعية في برنامج الصحة الوقائية والوبائية في الخدمات الصحية المقدمة في فلسطين، كما تم تكريم الدكتور الياس سابا لدوره ونشاطه في مجال الوقاية من هشاشة العظام

Print Friendly