ادعيس: قرار “اليونسكو” يؤكد حق المسلمين الخالص في المسجد الأقصى

رام الله/PNN – رحب سماحة الشيخ يوسف ادعيس وزير الأوقاف والشؤون الدينية بالقرار الصادر عن “اليونسكو” اليوم الخميس والذي نفى علاقة إسرائيل بحائط البراق الملاصق للمسجد الأقصى، مؤكداً ان هذا القرار سيعمل على حماية المسجد الأقصى في ظل المخططات الإسرائيلية الرامية إلى تغيير الواقع الجغرافي والديمغرافي في المدينة المقدسة .

واضاف ادعيس ان تصاعد اعتداءات الاحتلال في الأونة الأخيرة في القدس تنذر بعواقب وخيمة لكونها تاتي ضمن مسلسل عنصري متواصل يظهر فيه مدى إستهتار الإحتلال الصهيوني بالمقدسات وبحياة أبناء شعبنا، مبيناً أن الصمت على هذه الجرائم يشجع على الإستمرار في تكرارها .

وشدد ادعيس على ضرورة تضافر الجهود العربية والإسلامية والعالمية كافة من أجل الحفاظ على مدينة القدس وعلى ضرورة التحرك السريع من أجل الدفاع عن الفلسطينيين ومقدساتها من إرهاب الاحتلال المتواصل على الحقوق والمقدسات الفلسطينية.

واعتبر ادعيس إن حماية الأماكن المقدسة في فلسطين لا يقع على عاتق الفلسطينيين وحدهم بل هو بحاجة إلى دعـم ومساندة كافة أبناء العالمين العربي والإسلامي والشرفاء في جميع أنحاء العالم من اجل تحمل مسؤولياتهم تجاه الأماكن المقدسة والعمل على وضع برنامج عملي على أرض الواقع لمواجهة هذه الهجمة المسعورة .

وقال ادعيس بأن هذا القرار يأتي نتيجة جهود القيادتين السياسية الفلسطينية و الأردنية وعلى عمق الرؤية الفلسطينية في التعامل مع المسجد الأقصى بخصوصية حيث كان للقيادة الأردنية ممثلة بجلالة الملك عبد الله الدور الكبير في الحماية والرعاية لهذا المسجد الذي يتعرض لهجمة شرسة من قبل قطعان المستوطنين وبرعاية كاملة من قبل المؤسسة الرسمية الإسرائيلية.

داعياً العالمين العربي والإسلامي إلى دعم الموقفين الفلسطيني والأردني في حماية الأقصى و الدفاع عنه في وجه الهجمة المسعورة التي يتعرض لها

Print Friendly