أوباما: لقد تقدمت في العمر ولم أعد أراكم وأسمعكم

واشنطن/PNN – اشتكى الرئيس الأمريكي باراك أوباما من ضعف البصر والسمع لديه بسبب تقدمه في السن، وذلك عندما لم يتمكن من فهم تصريحات امرأة احتجت ضد سياسته.

ووقعت هذه الحادثة أثناء مأدبة عشاء للحزب الديمقراطي، أقيمت في ولاية أوهايو يوم الخميس 13 أكتوبر/تشرين الأول، إذ صعدت السيدة إلى شرفة فوق المجتمعين، وبدأت بترديد احتجاجات ضد مد خط أنابيب جديد في داكوتا الشمالية.

وتوجه أوباما إلى المرأة المحتجة قائلا: “لقد تقدمت في السن، ولم أعد أسمعكم وأراكم”.

وحسب مواد إعلامية وزعها البيت الأبيض، فقد طلب أوباما من المرأة تقديم احتجاجها خطيا، لكي يتمكن من فهم مطالبها بشكل أفضل.

وبعد أن اقتاد الحراس السيدة خارج القاعة التي جرى فيها الحدث، واصل أوباما كلمته مشيدا بعقيلته ميشيل أوباما التي سبق لها أن ألقت كلمة في المناسبة نفسه، هاجمت فيها المرشح الجمهوري دونالد ترامب بسبب تصريحاته المهينة للنساء، وجددت دعمها للمرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون.

Print Friendly