مبادرة لإصدار قاموس لغة أشاره موحد للصم في فلسطين

رام الله/PNN/ أطلق الاتحاد الفلسطيني للصم في فلسطين مبادرة لإصدار قاموس لغة إشارة موحد للصم وذلك بدعم من مؤسسة الإعاقة الدولية Handicap International وقد جاء أطلاق هذه المبادرة خلال ورشة عمل عقدت في رام الله بحضور ومشاركة المؤسسات التي تعنى بقضايا الصم في فلسطين.

محمد نزال رئيس الاتحاد الفلسطيني للصمّ وجه الشكر والتقدير للجمعيات المشاركة في هذه المبادرة النوعية وقال نزال: من الضروري اصدار قاموس وطني بلغة الاشارة لتوحيد لغة الاشارة في فلسطين ولتسهيل عمل المترجمين وأن لغة الأشارة هي اللغة الرئيسية للأشخاص الصم كما هي اللغة العربية اللغة الرئيسية للناطقين وان القوانين الدولية والاتفاقيات الدولية تحفظ حقوق الاشخاص الصم في اصدار قواميس بلغة الاشارة لأنهم أصحاب العلاقة

وفي كلمة له أكد امين عنابي مدير عام الادارة العامة للاعاقة في وزارة التنمية الاجتماعية على اهتمام الوزارة بهذه المبادرة والاستفادة من التجارب السابقة في عمل القواميس وأن يشمل جميع فلسطين، مؤكدا على استعداد الوزارة الكامل في دعم مثل هكذا مبادرات نوعية.

وخلال اللقاء قدّم وليد نزال منسق الاتحاد شرح عن المبادرة والانشطة التي يجب تنفيذها والخطوات الفعلية على أرض الواقع لأنجاح هذه المبادرة، وثمن نزال الدور الرائع لمؤسسة الأعاقة الدولية التي قامت بدعم هذه المبادرة التي ستعيد الأمل للصم في فلسطين. وفي ختام الورشة تم تشكيل لجان لمتابعة العمل لأنجاح هذه المبادرة.

Print Friendly