لجنة الدفاع عن الخليل تبدأ حملتها لقطف الزيتون هذا الموسم

الخليل/PNN – بدأت لجنة الدفاع عن الخليل اليوم السبت حملتها لقطف الزيتون ضمن الموسم الحالي بمساعدة مزارعين من قرية سوسيا المهددة من قبل الاحتلال بالإزالة في قطف الزيتون من حقولهم حيث شارك اليوم نحو 25 متطوعا في عملة القطف إلى جانب سكان من قرية سوسيا.
واستنادا إلى ناشط لجنة الدفاع عن الخليل هشام شرباتي فإن الحملة التي تنسقها لجنته ستستمر حتى الثالث من الشهر القادم بمشاركة متطوعين فلسطينيين ومتطوعين من عدة دول أوروبية ومن أمريكا اللاتينية الذين سيصلون تباعا إلى فلسطين خصيصا لمشاركة المزارعين الفلسطينيين الذين يتعرضون لخطر اعتداءات المستوطنين وقوات الاحتلال في قطف محصول زيتونهم، وآخرين ممن تقع حقول زيتونهم بمحاذاة جدار الضم والتوسع في محافظتي الخليل وبيت لحم.
الشرباتي أضاف أن لجنته تنفذ عددا من أيام الحملة بالشراكة مع اتحاد المزارعين الفلسطينيين وأخرى مع لجان العمل الزراعي وأيضا مع لجان الإغاثة الزراعية وأنه إضافة إلى العمل في قطف الزيتون في ساعات النهار ستنظم لجنة الدفاع عن الخليل للمتطوعين برنامج أنشطة مسائية تتضمن عرض أفلام وزيارة البلدة القديمة في الخليل للاطلاع على الانتهاكات الإسرائيلية بحق السكان، ولقاءات مع شخصيات سياسية ومع أسر تشكل نماذج في الصمود في مقاومة الاحتلال وسيتعرفون أيضا على مؤسسات عاملة في المجال الزراعي.

Print Friendly