كلينتون: “عملية سلام وهمية بين اسرائيل والفلسطينيين، افضل من الجمود السياسي”

بيت لحم/PNN- كتبت صحيفة “هآرتس” العبرية، اليوم الاحد، ان المرشحة الديموقراطية للرئاسة الأمريكية، هيلاري كلينتون، كتبت لمستشاريها الكبار، بعد عدة ايام من الانتخابات الأخيرة في اسرائيل انها تعتقد بأن عملية سلام “وهمية” بين اسرائيل والفلسطينيين، افضل من الجمود السياسي. وتم كشف هذه الرسالة الالكترونية ضم التسريبات التي ينشرها موقع ويكليكس.

ففي 23 آذار 2015، في الساعة 20:56، بعث المستشار السياسي الرفيع لكلينتون، جيك ساليفان، برسالة الكترونية الى كلينتون ورئيس طاقم الانتخابات جون بودستا، ارفقها برابط لتقرير نشرته صحيفة “نيويورك تايمز” حول اعتذار رئيس الحكومة نتنياهو عن تصريحه في يوم الانتخابات بأن “العرب يهرعون بكميات كبيرة الى صناديق الاقتراع”. والى جانب الرابط كتب ساليفان لكلينتون وبوستا: “بشكل غير مفاجئ، بيبي البراغماتي سيظهر للزيارة”.

وبعد سبع دقائق من ذلك ردت كلينتون على الرسالة وعقبت بشكل ايجابي على اعتذار نتنياهو. وكتبت ان اعتذار نتنياهو “هو ثغرة يجب استغلالها” وربطت بين تصريحه ودفع العملية السلمية بين اسرائيل والفلسطينيين، حيث كتبت ان “العملية الوهمية افضل من لا شيء”، ووجهت مساعديها الى مقال آخر نشر في “نيويورك تايمز”، قبل عدة ايام من ذلك، تم فيه وصف خطوات نتنياهو القادمة بعد الانتخابات.

Print Friendly