أخبار عاجلة

الحمد الله: احيي الأسرة الصحفية الفلسطينية التي وثقت ونقلت معاناة أبناء شعبنا إلى كل مكان

رام الله/PNN- قال رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، خلال مشاركته اليوم الاثنين برام الله، في اطلاق كتاب لغة الجسد في الاعلام الاسرائيلي للكاتب الصحفي د. ناصر اللحام: “إنه لمن دواعي فخري واعتزازي أن أكون بينكم اليوم في إطلاق هذا الكتاب، الذي يأتي نتاج بحث وتقصي ودراسة مستفيضة لواحد من أهم إعلاميي فلسطين، بإسمي ونيابة عن فخامة الرئيس الأخ محمود عباس، أحيي د. اللحام على هذا الجهد العلمي والبحثي المميز والإضافة النوعية الجديدة للمكتبة الفلسطينية، حيث يستفيد منه ليس فقط الصحفيون وطلبة الإعلام والمتخصصون بل والسياسيون أيضا”.

وأضاف الحمد الله: “بلغة مميزة ومعلومات وملاحظات هامة، سجل د. اللحام في كتابه ربطا هاما بين الإعلام وعلم النفس، ليقدم صورة جديدة حول استخدامات الإعلام الإسرائيلي للغة الجسد بل وتطويعه وتوظيفه لهذه اللغة لتسويق وترسيخ رسالته”.

وتابع رئيس الوزراء: “إن ما يزيد هذا الكتاب أهمية، هو إصداره ورعايته من قبل “الكلية العصرية الجامعية”، ليدرج في مساقاتها، ويكون في متناول طلبتها ويرفدهم بمعطيات جديدة. وهو دليل آخر، على روح المسؤولية التي تضطلع بها مؤسساتنا التعليمية لرعاية الإنتاج والبحث العلمي وتقديم الجديد والمفيد، ولا يسعني في هذا السياق، إلا أن أشكر “الكلية العصرية الجامعية”، على رعايتها لهذا الإنتاج الهام والجديد، وعلى الجهود المجتمعية والوطنية التي تبذلها لبناء الكوادر الفاعلة والمنتجة القادرة على خدمة وبناء وطنها”.

واختتم الحمد الله كلمته قائلا: “أحيي اليوم من خلالكم، الأسرة الصحفية الفلسطينية، التي وثقت ونقلت معاناة أبناء شعبنا وأوصلت صوتهم إلى أبعد مكان، وأهنئ وأشكر الأخ الصديق د. ناصر اللحام على إنتاجه البحثي الجديد والمتخصص الذي يشكل مرجعية هامة في التعامل مع الإعلام الإسرائيلي ويحفزنا جميعا على المزيد من استنهاض الإعلام الفلسطيني وإعادة صياغة خطابنا الإعلامي”.

 

Print Friendly