د. عيسى يستقبل سفيرة رومانيا مؤكدين على اهمية الخطوات الدبلوماسية الفلسطينية

رام الله/PNN- استقبل الأمين العام للهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات الدكتور حنا عيسى، اليوم الثلاثاء، ممثل رومانيا لدى دولة فلسطين كارمن موكادو، يرافقها د. حسام الدين ابو الرب في مقر الهيئة بمدينة رام الله.

وأكد الامين العام د. عيسى على العلاقات التاريخية والاخوية بين الشعبين الروماني والفلسطيني، مشيراً الى وجود العديد من مجالات الترابط والتعاون.

واعتبر الامين العام قرار منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو”، الذي تؤكد فيه على ان الحرم القدسي الشريف مكان مقدس للمسلمين فقط، خطوة مميزة وايجابية على طريق نصرة القدس ومقدساتها، وهو ما يعبتر انتصار للحق العربي الاسلامي المسيحي في المدينة المحتلة. مؤكداً على ضرورة متابعة تنفيذ قرارات اليونسكو المتعلقة بجميع الأراضي الفلسطينية المحتلة دولياً، بما فيها مدينة القدس التي تتمتع بوضع دولي خاص لمنع سلطات الاحتلال الإسرائيلي من مواصلة انتهاكاتها الجسيمة بحق المدينة المقدسة والأماكن الدينية الأخرى في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وخلال اللقاء وضع د. عيسى السفيرة بجملة الانتهاكات الاسرائيلية والاجراءات التهويدية في مدينة القدس المحتلة، مشدداً على جملة الاهوال والمخاطر المحدقة بالمسجد الاقصى وتاريخه الاسلامي وحضارته العربية.. ومواصلة السياسة الاستيطانية بإقامة المزيد من البؤر والتجماعات الاستيطانية داخل القدس وفي محيطها، ناهيك عن اعمال التنكيل بحق المواطنين المقدسيين من اجل اجبارهم على الرحيل، أضف الى ذلك ما يتعرض له الشباب المقدسي من عمليات إعدام ممنهجة، والاعتداء على المقدسات الاسلامية والمسيحية.

ومن جانبها أكدت السفيرة موكادو على تأييد دولة رومانيا للجهود الفلسطينية على المستوى الدبلوماسي لاقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.

Print Friendly