13339712_10153733158146795_3771570613930490260_n

هيئة الأسرى: تعرض “فيلم مؤبد مفتوح” الذي يوثق مسيرة عميد الأسرى كريم يونس

رام الله/PNN – عرضت هيئة شؤون الأسرى والمحررين بالتعاون مع نادي الأسير الفلسطيني ومفوضية الأسرى في غزة ومحافظة رام الله والبيرة، عصر اليوم الثلاثاء، في قاعة الهلال الأحمر الفلسطيني بالبيرة، فيلم مؤبد مفتوح الذي يوثق مسيرة المناضل كريم يونس، عميد الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الذي مضى على اعتقاله أكثر من 34 عاما، وذلك بحضور ذوي الأسير وعشرات الفلسطينيين من الداخل المحتل، إضافة لشخصيات رسمية وشعبية.

حيث الفيلم مدته ساعة من انتاج مفوضية الأسرى والمحررين بحركة فتح في غزة، يتحدث عن الحياة الشخصية والنضالية للأسير كريم يونس، والذي قضى 34 عاما من عمره داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي ومحكوم بالسجن مدى الحياة، وهو انموذج لمعاناة أسرانا الأبطال خلف القضبان وتضحياتهم المستمرة من أجل شعبهم وقضيتهم.

وقال نديم يونس شقيق الأسير قبيل عرض الفيلم، أن الفيلم يتعرض لمأساة كريم يونس عميد الأسري الفلسطينيين الذي تم الزج به في السجن منذ 34 عاما، وكان عمره وقتها العشرين والان صار عمره 53 عاما، وكان لا يزال طالبا بالجامعة، لكنه استطاع وهو بالسجن ان ينهي دراسته الجامعية والدراسات العليا ويؤلف الكتب ويصبح نموذجا وقدوة للشباب الفلسطيني.

وقال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد، أن كريم يونس سيبقى من عظماء من ضحوا لأجل هذا الوطن، وأن قضية الأسرى القدامى وعلى رأسهم كريم يونس ستبقى أولوية سياسية بامتياز في أي تسوية أو مفاوضات مقبلة.

وعرض الفيلم مشاهد مؤثرة لأسرة كريم وخاصة والدته العجوز صبحية وهبي التي تعيش علي أمل الافراج عنه وعودته اليها، والتي تتحدث وحزنا دفينا يطل من عينيها لكنها تخفي دموعها وتحاول ان تبدو قوية وهي تقول ربنا قادر علي كل شئ، وتخشي ان تموت قبل ان تكتحل عينيها برؤيته مثلما توفي ابيه يوم اعتقاله، ويتحدث في الفيلم اشقائه الذين ينتظرون عودته واصدقائه وشخصيات فلسطينية.

وخلال العرض تم تكريم والدة الأسير كريم يونس من قبل الهيئة ومحافظة رام الله وحركة فتح.

13339712_10153733158146795_3771570613930490260_n

Print Friendly