د. عيسى يشيد بالجهود الكورية لانهاء الاحتلال

رام الله/PNN- أكد الامين العام للهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات الدكتور حنا عيسى، اليوم الاربعاء، على ضرورة اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وإنهاء الاحتلال بأسرع وقت ممكن، وذلك بالرجوع للقوانين الدولية والمجتمع الدولي كمرجعية، وما لذلك من اثر في ارساء اسس السلام العالمي.

جاء ذلك خلال استقبال الامين العام د.عيسى المدير العام لمنظمة الثقافة السماوية والسلام الدولي واستعادة النور HWPL في الشرق الاوسط الدكتور يون سيوب جو، رافقه مدير العلاقات العامة السيد جون كون، لتسليمه دعوة لحضور ورشة عمل لمحبي السلام.

ودعا الامين العام د. عيسى الى دعم ومناصرة الشعب الفلسطيني باقامة دولته الفلسطينية وحق تقرير مصيره، أسوة بشعوب العالم أجمع، مؤكدا على استمرار التعاون لنشر القضية الفلسطينية ومعاناة الشعب الفلسطيني للعالم أجمع حتى اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وانهاء الاحتلال.

ومن جهته أكد المدير العام لمنظمة HWPL الدكتور جو على مواصلة المنظمة دورها بحشد الدعم العالمي من خلال المؤتمرات واللقاءات لانهاء الاحتلال بالرجوع للشرعية والقوانين الدولية.

ومن جانبه أكد الدكتور عيسى على الموقف الفلسطيني بقيادة السيد الرئيس محمود عباس باقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية على حدود الرابع من حزيرن عام 1967م، وحق عودة اللاجئين، مؤكداً على ان المشكلة تكمن بالاحتلال وبزوال الاحتلال يزول الصراع ومسبباته.

واكد د. عيسى على دعمه المطلق وتأييده لمبادرة الاعلان العالمي لوقف الحرب واعلان السلام، شاكراً دولة كوريا الجنوبية على جهودها في وقف الحرب وارساء اسس السلام العالمي.
2 Attachments

Print Friendly