العائلة رفضت الاعتداء : محتجون يغلقون شارع ومدخل مستشفى بيت جالا وارزيقات يؤكد لـPNN فتحها وضبط الامور

بيت لحم/PNN- هاجم مواطنون مستشفى بيت جالا الحكومي “الحسين”، اليوم الاربعاء، احتجاجا على وفاة مواطن يوم امس بعد اجراء عملية جراحية له، وقامو باغلاق الشارع الرئيسي للمستشفى، وعرقلة حركة السير.

وقال المتحدث باسم الشرطة الفلسطينية المقدم لؤي ارزيقات في حديثه لشبكة PNN أن مواطنون أغلقوا شارع مشتفى بيت جالا الرئيسي احتجاجا على وفاة مواطن فيه بالأمس، وأعاقوا حركة الموطنين ومركباتهم.

وأكد ارزيقات أن الشرطة واجهزة الامن تعاملت مع الوضع، وقامت بفتح الشارع، وعادت حركة السير بشكل طبيعي، وأضاف أن الشرطة قامت بملاحقة من قاموا باغلاق الشارع.

من جهته قال احد وجهاء عشيرة طقاطقة التي توفى احد ابناءها انها غير مسؤولة وترفض التصرفات الغير مقبولة من قبل البعض اتجاه مستشفى بيت جالا .

واكد ابو باسل طقاطقة في حديث مع الزميل عثمان صلاح في برنامجه عبر اذاعة موال في بيت لحم ان العائلة غير مسؤولة وترفض هذه التصرفات مشيرا الى ان العائلة ترفض المساس بالمؤسات العامة موضحا ان هناك تواصل مع وزير الصحة ومختلف الجهات من اجل متابعة ما جرى مع ابنها وفق القانون لكن العائلة ترفض المساس بالمستشفى وغير مسؤولة عن كل من قام بمهاجمة مستشفى بيت جالا اليوم.

Print Friendly