عرض فيلم وثائقي “رسائل من اليرموك” في سفارة فلسطين في المانيا

برلين/PNN- عرض في مقر السفارة الفلسطينية في برلين الفيلم الوثائقي “رسائل من اليرموك”، وذلك خلال ندوة سياسية دعت اليها السفارة الشباب الفلسطيني والالماني والتي تأتي ضمن فعالياتها احياءا للذكرى الـ 67 للنكبة.

بدأت الندوة بكلمة للسفيرة د. خلود دعيبس التي رحبت بالحضور المهتم بقضيته الفلسطينية وخصوصا الشباب منهم، كما رحبت بـ لميس الخطيب التي قدمت خصيصا الى برلين للمشاركة في هذه الندوة والتي نزحت من مخيم اليرموك الى المانيا قبل حوالي السنة وكان لها جزء كبير في الفيلم الوثائقي.

واكدت السفيرة على ان نكبة عام 1948 ما زالت مستمرة وان الذي يحصل من مآسي لاهالي المخيمات الفلسطينية في سوريا الا دليل على ذلك وان الحل لن يكون الا من خلال قيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس وحل قضية اللاجئين وفق قرارات الشرعية الدولية.

وقالت السفيرة ان تخصيص هذه الندوة للشباب يهدف الى افساح المجال لهم لطرح افكارهم وآرائهم والتواصل فيما بينهم وبين السفارة. من جهة اخرى توجهت السفيرة الى الحاضرين من الشباب النازحين من المخيمات الفلسطينية في سوريا الذين استطاعوا الوصول الى المانيا ان السفارة تضع كل امكانياتها للتخفيف من معاناتهم وتسهيل ظروفهم الحياتية.

الفيلم الذي يستمر على نحو ساعة، ينقل واقع المخيم الذي يمثل لسكانه الوطن البديل على مدار عقود ويُصور حاله بعد تعرضه لاعمال عنف دمرت معظم معالمه لتحوله الى وطن اشباح، ويُصور من خلال مشاهده الواقع المأساوي الذي يدفع ثمنه الآن ابناء الجيل الثالث من ضحايا نكبة الشعب الفلسطيني ناقلاً تفاصيل يعيشها فقط ابناء مخيمات الشتات التي كانت ولا تزال اكبر ضريبة يدفعها شعب كامل في القرن الواحد والعشرين.

قبل عرض الفيلم كان لمخرج الفيلم “رسائل من اليرموك” رشيد مشهراوي مداخلة قصيرة عبر السكايب من رام الله اعرب فيها عن سعادته لمشاهدة الفيلم لاول مرة في المانيا والذي ينقل صورة عن بعض المآسي التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني.

بعد العرض جرت العديد من المداخلات والنقاشات حول الذي يجري في مخيم اليرموك واوضاع الفلسطينيين في سوريا وابدى الحضور عن اهتمامه بهذه الفعاليات ودعى الى تكثيفها. بدورها اجابت السفيرة على العديد من الاسئلة التي تتعلق بالاوضاع الفلسطينية واكدت على عزم السفارة اقامة مثل هذه اللقاءات بشكل دوري مع الشباب للتعريف بجوانب القضية الفلسطينية والتواصل الدائم معهم. قامت لميس الخطيب بتوضيح العديد من المسائل التي تتعلق بالاوضاع الحياتية في المخيم المحاصر منذ اكثر من سنتين.

Print Friendly