قوات الأمن الوطني تختتم مخيم التعايش (الوفاء والأمل) لأطفال مرضى السرطان

أريحا/PNN – اختتمت قوات الأمن الوطني مخيم التعايش (الوفاء والأمل) لأطفال مرضى السرطان في معسكر الأمن الوطني النويعمة في محافظة أريحا والذي أستمر لمدة ثلاثة أيام ، وأقيم المخيم بالتعاون مع مؤسسة سديل لرعاية مرضى السرطان والسكري للأطفال وقد تواصلت فعاليات مخيم التعايش والذي تخلله رحلات ترفيهية وزيارة مواقع سياحية في مدينة أريحا و ندوات تثقيفية

وتدريبات عسكرية خفيفة تناسب الأطفال وأمسيات فنية رسمت الفرحة والبسمة على وجوه الأطفال الذين عبروا عن شعورهم بالفرحة والمتعة بهذا المخيم ، وكان فرع العلاقات العامة في الأمن الوطني قد أعد برنامجا كاملا ومتميزا نفذ بنجاح كبير في ظل تعاون وتضافر كل الجهود ومشاركة المؤسسات الوطنية ومؤسسات المجتمع المحلي والخاص وبتغطية إعلامية واسعة لتقديم ما هو أفضل لتلك الشريحة من أبناء الوطن والذين يحتاجون لكل الرعاية والعطف واللمسة الرحيمة ، يذكر أن مخيم التعايش جاء بتوجيهات من السيد اللواء نضال أبو الدخان قائد قوات الأمن الوطني وبمتابعة حثيثة ومشاركة العقيد ركن مهندس محمد الأعرج قائد منطقة أريحا والأغوار وإشراف مجموعة من المدربين الأكفاء في قوات الأمن الوطني وطاقم من العلاقات العامة وطاقم من الخدمات الطبية العسكرية والفرقة القومية وموسيقات الأمن الوطني ،وعبرت الدكتورة سلام القرني مسئولة البرنامج عن مدى سعادتها وسعادة الأطفال بما قدم لهم خلال استضافتهم لقوات الأمن الوطني شاكرة كل جهود مؤسسات محافظة أريحا وتعاونها المميز لإنجاح فعاليات المخيم جاء هذا خلال حفل التخرج وتوزيع الشهادات على الخريجين بحضور عطوفة المحافظ ماجد الفتياني الذي قال أن هؤلاء الأطفال هم أمل الحياة وقد سعدنا ان نرى البسمة على وجوههم وقد تعلمنا منهم قوة الإرادة والصمود أمام المرض وان لا يأس مع الحياة.

Print Friendly