أخبار عاجلة

Benjamin Netanyahu

هارتس: وحدة مكافحة النصب والاحتيال ستستجوب نتنياهو بشبهة ارتكاب جريمة فساد 

بيت لحم/ترجمة خاصة PNN/ كشفت صحيفة هارتس الاسرائيلية في وقت متاخر من ليلة الخميس على الجمعة عن امكانية خضوع رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو لتحقيقات وحدة مكافحة النصب والاحتيال بتهم فساد جديدة يجري دراستها حاليا.

وكشفت الصحيفة ان نتنياهو سيكون وفق هذه التحقيقات تحت بند ممن يتم استدعاؤهم للاستجواب تحت الحذر – وهذا التصنيف يعطى لمن هو كشخص قد اتهم بارتكاب جريمة .

و وفقا لمصادر اصحيفة التي وصفتها برفيعة المستوى فان وحدة التحقيقات بالشرطة مستمرة في أعمال البحث عن اعمال فساد مزعومة نفذها رئيس الوزراء الاسرائيلي.

وعلمت الصحيفة أن محققين من وحدة مكافحة الغش والاحتيال الوطني ستزور قريبا منزل رئيس الوزراء لاخذ شهادة من نتنياهو.

وبحسب هارتس فقد اعلن أفيشاي ميندلبليت النائب العام الاسرائيلي في يونيو الماضي عن قراره فتح تحقيق “في أعقاب المعلومات التي وردت بشأن مسائل متعلقة برئيس الوزراء، والتي تم تقديمها إلى النائب العام من قبل شعبة الاستخبارات والتحقيقات التابعة للشرطة الاسرائيلية.

وحول تفاصيل بعض التهم المنسوبة لنتنياهو والتي سيجري معه التحقيق بشانها قالت الصحيفة  مزاعم حول الحملة الانتخابية الثانية لنتنياهو بتمويل من كبار رجال الأعمال، بالاضافة الى تزوير النتائج في الانتخابات التمهيدية في قيادة حزب، وأكثر من ذلك.

وتشمل قضايا التحقيق وجود خط دعم مالي غامض وصل من خلالها الملايين من الدولارات من مختلف أنحاء العالم والتي تمول احتياجات اسرة نتنياهو.

وفقا لمصادر استخباراتية، كان شخصية رئيسية في هذا آري هاروا المدير السابق لمكتب رئيس الوزراء هو المصدر في هذه القضايا التي يجري فحصها.

واشارت الصحيفة الى ان التحقيقات تجري مع مدير ديوان نتنياهو السابق والذي باع شركة الاستشارات الخاصة به بقيمة ثلاثة ملايين دولار قبل تسلمه لمنصبه كرئيس لديوان نتنياهو  موضحة ان التحقيقات معه اشارت الى تلقي نتنياهو هدايا قيمة كبيرة من جهات معروفة وجهات غير معروفة.

واوضحت الصحيفة ان الجهود في الشرطة لمعرفة تفاصيل القضايا الجاري التحقيق فيها تتم مع رئيس دوان نتنياهو مقابل حصوله على صفقة بتحويله لشاهد ملكي ضد نتنياهو.

واكدت الصحيفة ان سبب اتخاذ النائب العام قرارا بفتح التحقيقات مع نتنياهو وعائلته حول شبهات تلقيهم هدايا من رجال اعمال بمبالغ طائلة جاء نتيجة وجود مزيد من الشبهات والتفاصيل كما ان وزيرة العدل قررت انه حان الوقت لفتح تحقيق مع نتنياهو بعد اطلاع النائب العام الاسرائيلي لوزيرة العدل على ما لديه من معلومات.

واشارت هارتس انه وخلال هذا الأسبوع، و ردا على سؤال حول عريضة تطالب أن يكون هناك تحقيق جنائي ضد نتنياهو، أجاب مكتب المدعي العام أن النظر في قضية رئيس الوزراء على قدم وساق. “، وهو فحص معقد في سياق التي تم إجراء الكثير من الأنشطة”، والتي شملت أخذ أقوال العشرات من الناس بما في ذلك البعض في الخارج، وجمع الوثائق وغيرها من الجهود.

وقد رد نتنياهو مرارا وتكرارا عب\لى هذه التقارير بالقول ان هذه التحقيقات لن تخرج بشيئ لانه لا يوجد شيء يمكن العثور عليه”.

ويصر نتنياهو على أن جهات معادية له كانت وما زالت يخطط لاسقاطه من خلال توجيه اتهامات كاذبة ضده وعائلته قبل فوزه في الانتخابات.

وقال نتنياهو “هؤلاء الأفراد في وسائل الإعلام وعملائهم تضغط بلا هوادة على الشرطة والمدعي العام للدولة والنائب العام لفتح تحقيق جنائي ضد رئيس الوزراء. ادعاءات كاذبة “.

Print Friendly