unnamed

الاحتلال يفرج عن الأسير الجريح حسن القاضي

نابلس/PNN – أفاد تقرير صادر عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين، مساء الاحد، أن إدارة مصلحة سجون الاحتلال أفرجت عن الأسير الجريح حسن القاضي 22 عاما من عورتا قضاء نابلس ، حيث أفرج عنه من على حاجز بيت سيرا – غرب رام الله، وتم نقلة بسيارة اسعاف الى مجمع فلسطين الطبي.

وكان الأسير القاضي، قد حكم لستة أشهر وكان قد أعتقل عند مدخل بلدته عورتا منتصف العام الحالي، بعد أن أطلق جنود الاحتلال تجاهه عدة رصاصات أصابت مناطق عدة في جسدة سببت له أضرار في الظهر والقدم، ويعاني من وضع صحي سيئ.

وقال قراقع خلال استقبال الأسير، أن هناك سياسة إسرائيلية ممنهجة لقتل الفلسطينيين بشكل متعمد وإصابتهم إصابات بالغة في مناطق حساسة من أجسادهم، حيث هناك عشرات الأسرى المصابين إصابات مباشرة بالرصاص الحي.

وأضاف أن هناك سياسة إهمال طبي متعمدة بحق الأسرى الجرحى والمرضى، تتمثل في عدم التشخيص وعدم تقديم العلاجات اللازمة للأسرى، وعدم تحويلهم الى مشافي متخصصة وأطباء مختصين، الأمر الذي يفاقم من أوضاعهم الصحية، لافتا الى وجود أكثر من 1400 أسير مريض داخل السجون الإسرائيلية.

وقال المحرر القاضي، أنه تم الإفراج عنه من ما يسمى مشفى الرملة حيث هناك العديد من الأسرى في أوضاع صحية خطيرة ومقلقة للغاية، أمثال الأسير منصور موقدة ومعتصم رداد وخالد الشاويش وغيرهم، يعانون ويلات الإعتقال والإهمال الطبي يوما بيوم.

Print Friendly