unnamed-1

المواصفات والمقاييس تعقد ورشة توعية حول تطبيق المواصفة الدولية الخاصة بالبصمة المائية

رام الله/PNN- عقدت مؤسسة المواصفات والمقاييس الفلسطينية ورشة عمل حول التوعية فيما يتعلق ” البصمة المائية وتطبيق مواصفة الايزو 14046″ في فندق الجراند بارك في مدينة رام الله، بهدف التوعية بإدارة المياه وجوانب الاستدامة المتعلقة بها وعرض مواصفة البصمة المائية ايزو 14046 والادوات المستخدمة لتطبيق هذه المواصفة والفوائد الناتجة عن تطبيقه تحت رعاية وزير الاقتصاد رئيس مجلس ادارة مؤسسة المواصفات والمقاييس وضمن مشروع تطوير البنية التحتية لمؤسسات المواصفات لمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا/ مينا ستار وضمن فعاليات المشروع .
افتتح الورشة كل من م. حيدر حجه مدير عام المواصفات والمقاييس وم. منال فرحان نيابة عن وزير الاقتصاد الوطني والتي افادت بأن العالم اليوم ونتيجة التطور السريع اصبح يهتم بإدارة مصادر المياه وإدارة استخدامها ومعالجتها وعن تتبع للمياه وحجم الاستهلاك وخاصة بعد المشكلة التي تعاني منها دول العالم بشكل عام وفلسطين بشكل خاص ، وأصبح من الضروري وضع آليات وطرق لتقييم وضع المياه وكيفية استهلاكه سواء في الانتاج او المنتج.
ومن المهم ان يكون هناك عملية توعية لخلق نوع من التوازن مع العالم ولنكون جزء من المنظومة العالمية ونواكب التطور العلمي وكيفية احتساب وإدارة المياه بأفضل الوسائل والطرق للاستفادة منها خصوصاً بعد الاستهلاك المتزايد، وذكرت ان “ISO 14046” هي مواصفة عالمية تستخدم كدليل لاي شخص يقوم بعملية التقييم على افضل وجه.
وشكرت فرحان مؤسسة المواصفات والمقاييس على الجهود المبذولة لتوعية القطاع الخاص والعام بما توصلت اليه التكنولوجيا.
ومن جهته افاد حجه بان مشروع مينا ستار المنفذ من قبل منظمة المواصفات العالمية والممول من مؤسسة سيدا السويديه مشروع له مجموع من الاهداف والنشاطات الاساسية والتي تركز بشكل اساسي على التنمية المستدامة وحتى تستطيع اي مؤسسة صناعية ان تستمر وتحقق اهدافها في عمليات الانتاج لا بد ان تحافظ على استدامة مواردها ومصادرها وتقليل تكاليف انتاجها.

وان هذا المشروع ركز على ثلاث محاور اساسية المحور الاول له علاقة بادارة الطاقة من خلال تطبيق المواصفة العالمية ISO 50001 والثاني حول ادارة البيئة (ISO 14001) والثالث ركز على موضوع ادارة المياه حسب المواصفة العالمية ISO14046 والتي يسعى العالم الى تطبيقها لتحقيق التنمية المستدامة. ومن خلال هذا المشروع عملت المؤسسة على تدريب 15 مدرب تم تدريبهم في المحاور الثلاث حتى يكون لدينا قدرات وطنية داخل فلسطين.
وافاد حجه بأن مؤسسة المواصفات والمقاييس ترعى مشروع تدريب مدربين في مجال البصمة المائية بالشراكة مع القطاع الخاص وهناك فريق وطني مؤلف من المواصفات والمقاييس وسلطة المياه وجامعة بوليتكنك فلسطين فيما يخص البصمة المائية، وسيتبع هذه الورشة دورة تدريبية تستمر لمدة يومين في موضوع تطبيق المواصفة على المنشأة والشركات المحلية.
اما ممثلة منظمة المواصفات والعالمية (ISO) والعاملة في مجال تطوير مواصفة البصمة المائية فقد ذكرت اهمية تطبيق المواصفة للمحافظة على الاستدامة للمصادر ومحاربة التغيير المناخي.
وقدم كل من د. عبد الرحمن التميمي ود. صبحي سمعان الخبراء في مجال التنمية المستدامة وادارة المياه عرضاً عن واقع المياه في فلسطين والتوقع المستقبلي والقيمة الاجتماعية والاقتصادية والبيئية للمياه. وتحدث د. مروان غانم حول ادارة المياه الجوفية في المحافظات الشمالية.
قدم المهندس هيثم ابو ريان مدير مكتب المواصفات والمقاييس في محافظة الخليل عرضاً للوضع المائي على مستوى العالم وبما يخص الضفة الغربية كما وتناول العرض شرحاً مختصراً للمبادرات المائية على المستوى العالمي مثل ( AWS, Quaduct) حتى الوصول الى اعداد المواصفة العالمية الخاصة بالبصمة المائية وفوائد هذه المواصفة التي تساعد الصناعة في وضع الاسس لادارة مواردها المائية وادراة المخاطر بما ينعكس ايجابياً على ديمومة الصناعة والادارة السليمة للموارد المائية.
حيث قام المهندس بلال ابو الرب بعرض للمواصفة (ISO 14046) والتي تتعلق بالبصمة المائية وشرح موجز حول المواصفة وبين الفرق بين البصمة المائية ومحتوى الماء، وكذلك الفوائد التي من الممكن للشركات التي تقوم بتطبيق هذه المواصفة على منتجاتها والفوائد البيئية التي من الممكن ان يتم تحقيقها في حال تم تطبيق هذه المواصفة على الشركات والمنشآت المختلفة واثر تطبيق هذه المواصفة على المستوى الوطني وعلى الواقع المائي في فلسطين .
وتحدثت م. سماح الجعبري حول ادارة المخاطر وادارة المياه في العالم بينما تحدث م. مهند الطويل حول طرق تقييم دورة الحياه للمياه.

Print Friendly