تيسير-خالد-عضو-اللجنة-التنفيذية-لمنظمة-التحرير-الفلسطينية

تيسير خالد: جدار استفزازي ، ومخيم عين الحلوة عنوان بطولة وليس ملاذا للإرهابيين

رام الله/PNN- علق عضو اللجنة التنفذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين تيسير خالد، في مدونة له على موقعي التواصل الاجتماعي ( فيسبوك و تويتر ) على بناء جدار اسمنتي بالقرب من أحد مداخل مخيم عين الحلوة في جنوب لبنان قائلا :

“إقدام الجيش اللبناني على بناء جدار اسمنتي مرتفع مع ابراج مراقبة قرب مخيم عين الحلوة عمل استفزازي لا ضرورة له ولا يمنع تسلل ارهابيين الى المخيم من البساتين المجاورة”.

وأضاف : تلقيت رسائل من عدد من الفلسطينيين في مخيمات الصمود والبطولة والفداء في لبنان ومن غيرهم وفيها لهجة استنكار لما يحدث . كما تلقيت اتصالات من عدد من وسائل الاعلام تستوضح الموقف من مثل هذا العمل وانعكاساته على العلاقات الفلسطينية – اللبنانية

وتابع : أضم صوتي لأولئك الفلسطينيين الصامدين والقابضين على الجمر في عين الحلوة وغيره من المخيمات في لبنان ، وأضيف أن الارهابيين يتسللون الى عديد المناطق في لبنان وليس فقط الى عين الحلوة ، ورغم ذلك لم نجد الدولة تبني جدرانا على الحدود لمنع تسللهم

وختم تيسير خالد تعليقه بالتأكيد على أن المشكلة مع الارهابيين لا تعالج ببناء الجدران ، بقدر ما تعالج بالتعاون الأخوي بين الجهات الرسمية والأهلية اللبنانية والفلسطينية في لبنان وبالحديث الصريح مع الجهات الاقليمية والدولية المعنية ، التي تصدر الارهاب والإرهابيين ودعوتها الى وقف تصدير هذه البضاعة

Print Friendly