unnamed-1

السوداني يطلع السفير الأوكراني على آخر تطورات القضية الفلسطينية

رام الله/PNN – استقبل أمين عام اللجنة الوطنية الفلسطينية للتربية والثقافة والعلوم الشاعر مراد السوداني ظهر اليوم الثلاثاء 22/11/2016 سفير دولة أوكرانيا لدى دولة فلسطين ميكولا ليسشنكو ورئيس جامعة “كييف تاراس شيفشينكو” الحكومية البروفيسور فاليري ريبالكن ورئيس قسم الدراسات العربية والإسلامية في جامعة كييف البروفيسور رومان فيفاسكو ومسؤول العلاقات العامة في جمعية خريجي المعاهد والجامعات الأوكرانية توفيق حرزالله ، وذلك بمقر اللجنة الوطنية برام الله . حيث يأتي هذا اللقاء في إطار سعي اللجنة الوطنية الفلسطينية إلى تعزيز وتطوير العلاقات الفلسطينية الأوكرانية وبحث سبل تعزيز التعاون المشترك بما يخدم القطاع الثقافي والتربوي والعلمي بين البلدين ، وتأكيداً على الدبلوماسية الثقافية التي تواصلها اللجنة الوطنية .

وقد استهل السوداني حديثه بالترحيب بسعادة سفير أوكرانيا لدى دولة فلسطين والوفد المرافق له ،شاكراً اياهم على زيارتهم التي تعبر عن صدق العلاقة ما بين البلدين ، حيث يعمل الجانبان لتوطيد أواصر العلاقات وتنميتها ، مثمناً الموقف الأوكراني الداعم للقضية الفلسطينية في رفع علم فلسطين في الأمم المتحدة .

كما أطلع السوداني الوفد الأوكراني على الواقع الصعب الذي يعيشه الشعب الفلسطيني نتيجة جرائم الإحتلال المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني والمتمثلة في سياسة الإغلاق والحواجز والهدم والقتل والتضييق والتهويد والتدمير للمعالم التراثية والتاريخية ، ومصادرة الأراضي وبناء المستوطنات، وسلسلة الإنتهاكات والجرائم اليومية التي ترتكبها سلطات الإحتلال في مدينة القدس، والتي كان آخرها تغير المناهج وتهويد قطاع التعليم وهدم المدارس ورفع العلم الإسرائيلي على كنيسة القيامة وعزم الإحتلال بناء مدينة تجارية لتغيير معالم المدينة التاريخية وأسرلتها إضافة ًللمخطط التهويدي الجديد الهادف إلى تغير أسماء المعالم التاريخية العربية والإسلامية واستبدالها بأسماء يهودية وتوراتية مفبركة ومنع الآذان .

من جانبه شكر سفير دولة أكرانيا لدى دولة فلسطين ميكولا ليسشنكو أمين عام اللجنة الوطنية على حفاوة الإستقبال للوفد الأوكراني ، والتي تعكس حجم العلاقة التاريخية التي تربط البلدين ، وتأكيده على أهمية هذه الزيارة في تعزيز التعاون والتبادل الثقافي بين البلدين ، مشيداً بالإنجازات الفلسطينية خصوصاً التعليمية والثقافية رغم كل الصعوبات والتحديات التي يفرضها الاحتلال على الشعب الفلسطيني .

كما أكد ميكولا ليسشنكو على أن الوفد الأوكراني سينقل ما استمعوا اليه وما شاهدوه على أرض الواقع من معاناة بكل موضوعية وأمانة، وأن دولة أكرانيا ستبقى داعمة للقضية الفلسطينية بكل الجوانب وليس على الصعيد السياسي والدبلوماسي ، وستعمل على تعزيز الزيارات الثقافية والرسمية المتبادلة بما يدعم التطوير والنهوض والتعاون المستمر ، مبدياً استعداده كسفير لدولة أوكرانيا لدى دولة فلسطين عن تقديم المساعدة لتعزيز المشاريع الثقافية والتربوية التي تقدمها اللجنة الوطنية .

وفي ختام اللقاء شدد الطرفان على ضرورة وجود شراكة حقيقية وفتح آفاق التعاون بين البلدين ، وذلك من خلال توقيع وثيقة تعاون مشترك ما بين اللجنة الوطنية الفلسطينية لليونسكو وإتحاد الكتاب والأدباء الفلسطينيين واللجنة الوطنية الأوكرانية لليونسكو وإتحاد الكتاب الأوكراني، بهدف تنظيم التعاون المتبادل بين البلدين في مجال التربية والثقافة والعلوم.

Print Friendly