عيسى قراقع جديد

قراقع: اطلاق سراح الأسرى ورفع المعاناة عنهم ثابت اساسي من ثوابت حركة فتح

رام الله/PNN- اعتبر عيسى قراقع رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أن تأكيد الرئيس ابو مازن في كلمته خلال افتتاح المؤتمر السابع لحركة فتح (بأن الأسرى والأسيرات القابعين في سجون الاحتلال أعضاء شرف في المؤتمر)، هو تأكيد على حرية الأسرى ورفع المعاناة عنهم، وثابتا من ثوابت حركة فتح وبرنامجها النضالي والوطني.

وقال قراقع، أن الرئيس أكد على اطلاق سراح الأسرى وخاصة القدامى الذين لم يفرج عنهم في الدفعة الرابعة، وأن قضية الأسرى كانت حاضرة بكثافة في المؤتمر من خلال كلمات الوفود العربية والاجنبية، اضافة الى التصفيق الحار لمروان البرغوثي عندما ذكر اسمه كعضو في المؤتمر، وتربع صورة كبيرة لأقدم أسير في السجون الأسرائيلية كريم يونس وهو يرفع يدية عاليا في قاعة المؤتمر.
وأضاف، أن مشاركة 66 أسيرا محررا في عضوية المؤتمر ممن قضوا أكثر من 20 عاما في السجون، هو تأكيد على عمق قضية الحرية في اعمال المؤتمر ورؤيتها السياسية والنضالية.

وفيما يلي نص كلمة الرئيس حول الأسرى في كلمته الافتتاحية للمؤتمر:” وباسم جميع المناضلين من حركة فتح الذين يستحقون أن يكونوا هنا، أعضاء في المؤتمر السابع، والذين لم نتمكن مع كل الأسف من إدراجهم هذه المرة على قوائم هذا المؤتمر، الا أنهم حاضرون معنا، ولهم دورهم في الحفاظ على الحركة وبناء الدولة ومحل ثقتنا ونعتز بهم، باسم أعضاء الشرف الحاضرين في قلوبنا وعقولنا من مبعدي كنيسة المهد والأسرى جميعا، وبخاصة الأسرى ما قبل عام 1993 والذين تحرر معظهم الا أن بعضهم مع الأسف منعوا من الحرية، لكنهم سيعودون الينا قريبا بإذن الله”.

Print Friendly