unnamed

سفارة دولة فلسطين لدى زمبابوي تحيي يوم التضامن العالمي

رام الله/PNN- قامت سفارة دولة فلسطين في زمبابوي باحياء اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، حيث حضر المناسبة ادغار مبويمبوي نائب وزير الخارجية ، ممثلا عن الحكومة الزمبابوية كما حضرها ممثل الامم المتحدة في زمبابوي بيشو باراجولي ورئيس دائرة اسيا وافريقيا في الخارجية الزمبابوية والسفراء العرب وعدد كبير من السفراء الاجانب واعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين لدى زمبابوي وممثلين عن منظمات المجتمع المدني واعضاء الجالية العربية والفلسطينية في هراري .

في هذه المناسبة عبرت السفيرة تغريد سنوار عن شكرها لكل المتضامنين مع قضية شعبنا ونضاله العادل، مؤكدة على استمرار هذا النضال حتى تحقيق اهدافنا في الحرية واستقلال دولتنا الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف ، مستندين في ذلك الى قرارت الشرعية الدولية وتضحيات شعبنا ودعم وتضامن الشعوب الصديقة ، بالرغم من تنكر اسرائيل لحقوق شعبنا واستمرارها في الاستيطان ورفضها للسلام وممارساتها العنصرية ضد شعبنا الاعزل من قتل وتدمير وقتل للاطفال الفلسطينين وسنها للقوانين من اجل محاكمتهم ، مطالبة بتأمين الحماية الدولية لشعبنا بما فيهم الاطفال الفلسطينيين التي تقوم اسرائيل بقتلهم بشكل ممنهج ومدروس ، وحل قضيتنا بشكل عادل بما فيها عودة اللاجئين حسب القرارات الدولية.

والقى بيشو باراجولي ممثل الامم المتحدة كلمة الامين العام في هذه المناسبة ، التي طالب فيها جميع الاطراف الالتزام بالقانون الدولي ونبذ العنف والارهاب وبذل الجهود للتقريب بين الاطراف المتصارعة من أجل التوصل الى السلام في الشرق الاوسط ، معربا عن حق الشعب الفلسطيني بالعيش في حرية وسلام.

وقد القى نائب وزير الخارجية ادغار مبويمبوي كلمة عبر فيها عن دعم زمبابوي الثابت لنضال الشعب الفلسطيني العادل في كافة المحافل الدولية ، مؤكدا استمرار هذا الدعم حتى تحقيق امال الشعب الفلسطيني المناضل لاهدافه في اقامة دولته المستقلة على حدود الرابع من حزيران عام 1967 في حدود امنة ومطالبا المجتمع الدولي بالتدخل لوضع حد لممارسات الاحتلال الاسرائيلي المنافية للقانون الدولي شاجبا هذه الممارسات وخصوصا قتل الاطفال ومحاكمتهم وخرق حقوق النساء و الانسان الفلسطيني ، حاثا المجتمع الدولي على انهاء الاحتلال و حل القضية الفلسطينية التي عانى شعبها من الاحتلال الاسرائيلي لاكثر من خمسين عاما .

Print Friendly