unnamed-2

خمسة فتية مبدعين ضيوف الرئيس في المؤتمر العام السابع لحركة فتح

رام الله/PNN- استضاف الرئيس محمود عباس خمسة طلاب وطالبات مبدعين ومبتكرين من المدارس والجامعات في المؤتمر العام السابع لحركة فتح تشجيعا لهم وتأكيدا على دور المبدعين الفلسطينيين في بناء مستقبل دولة فلسطين.

وتحدث الرئيس عن ضيوفه المبدعين ثلاث مرات في خطابه باليوم الثاني حيث رحب بهم في بداية كلمته وقال “لقد دعوت خمسة من الفتية موجودون بيننا من المتميزين والمبدعين الذين سيبنون لنا المستقبل، وهم الان ليسوا اعضاء في المؤتمر ولكنهم سيبنون المؤتمرات القادمة للشعب الفلسطيني وسيبنون دولة فلسطين ان شاء الله”.

كما اشار اليهم في وسط الخطاب، وعندما استعرض المهمات التي تضمنها مقترح برنامج البناء الوطني حول تشجيع الابداع وتوفير الامكانيات له، وتساءل “اين الفتية المبدعين؟” وقال “هؤلاء مستقبلكم هل تعرفون ان هؤلاء مخترعين” وسط  تصفيق الحضور لهم.

وكان هؤلاء المبدعين قد شاركوا في عدة مسابقات ومنتديات محلية وعربية ودولية بدعم ومساندة المجلس الاعلى  للإبداع والتميز الذي رعا توقيع اتفاقيات الدعم المجتمعي بينهم وبين شركات محلية من القطاع الخاص بمقر الرئاسة وبحضور الرئيس محمود عباس الشهر الماضي، وقال انه سيوجه الدعوة لخمسة من المبدعين للمشاركة في المؤتمر لما في ذلك رسائل لأعضاء المؤتمر والشباب المبدعين.

والمبدعون الذين وقع الاختيار عليهم كل من بهاء الهور من جامعة بوليتكنيك فلسطين والذي صمم مشروع يحاكي البيئة التدريبية في مختلف المجالات (Simulation) والذي يضع المتدرب في بيئة افتراضية تشابه الواقع الحقيقي في الحياة العملية،  ومحمد حصارمة طالب الثانوية العامة صاحب مشروع  “حزام الامان الفعال” والذي يفصل ذاتيا عندما تستقر المركبة بعد حادث سير لتجنيب ركابها المصابون مخاطر عدم انفكاك الحزام، وتالا حثناوي طالبة في الثانوية العامة صاحبة مشروع “مراقبة خزانات المياه اوتوماتيكيا”  وهبه العالول وأيمن بريك صاحب مشروع “مرشد استشعاري للمكفوفين”.

وتعبر هذه الخطوة عن اهتمام الرئيس الكبير بالمبدعين وتحويل افكارهم الى منتجات مكتوب عليها صنع في فلسطين قابلة للتسويق في مختلف ارجاء العالم للمساهمة في تعزيز التنمية والاقتصاد الوطني في دولة فلسطين.

Print Friendly