d8a7d8a8d988-d8b5d982d8b1

الخليل: التأكيد على أهمية فضح ممارسات الاحتلال بحق التجمعات البدوية ومناطق ( ج)

الخليل /PNN- عقدت اليوم الخميس، مؤسسة إدوار للتغيير الاجتماعي، بالشراكة مع الهيئة المستقلة لحقوق الانسان حلقة دراسية ضمن مشروع لجنة الحماية للنساء البدويات لتفعيل القرار الأممي 1325 في المناطق المصنفة( ج )، وذلك في مقر الهيئة المستقلة لحقوق الانسان في الخليل.

وأقيمت الفعالية على شرف الأسبوع العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة بالشراكة مع هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، وبتمويل من الوكالة الإسبانية للتعاون من أجل التنمية، وبالتعاون مع وزارة شؤون المرأة، واتحاد لجان المرأة للعمل الاجتماعي، وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان، والهيئة المستقلة لحقوق الانسان، والمجالس المحلية البدوية، وشبكة معا.

واستهدفت الحلقة المؤسسات الدولية والحقوقية والأهلية الفلسطينية العاملة في مناطق (ج) وبحضور العديد من الشخصيات الممثلة لها.

وهدفت الحلقة الدراسية إلى عرض النسخة الأولى من التقرير التوثيقي الأولي للانتهاكات في تجمع بدوي أم الخير الواقع جنوب شرق يطا جنوب محافظة الخليل، حيث تم تقديم الملاحظات ووضع النتائج والتوصيات.

وأكد الحضور أهمية إيصال نتائج التقرير إلى المحافل الدولية وصناع القرار، من أجل تعزيز الجهود لحماية حقوق النساء البدويات والمجتمع البدوي بشكل عام.

وسلط التقرير الضوء على الانتهاكات التي تتعرض لها النساء من الاحتلال ودور لجنة الحماية للنساء البدويات الرئيسي في الرصد والتوثيق والمحافظة على حماية حقوق النساء الواقعات في مناطق( ج ) وصنع السلام والأمن بناء على قرار مجلس الأمن رقم( 1325)، بالإضافة إلى تحليل قضايا وحاجات النوع الاجتماعي “الجندر”.

وتحدث خلال هذه الحلقة كل من رئيسة مجلس إدارة مؤسسة أدوار ناديا كتانة، المديرة العامة لمؤسسة إدوارد سحر القواسمة، ومدير الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان فريد الاطرش، والمدرب في المشروع المحامي محمد العجلوني، حيث أبرزوا أهمية هذه الأنشطة، والمساعي المبذولة لدعم المرأة في المناطق البدوية.

كما تحدثوا عن أهمية إعداد التقارير المتخصصة التي ترز نتائج السياسات الإسرائيلية في المناطق المصنفة ( ج)، وتوزيعها على مختلف الجهات الدولية لما لذلك من تأثير ضاغط على المستوى الدولي لدعم حقوق الشعب الفلسطيني.

Print Friendly