اختتام فعاليات مؤتمر الاعلام والمقاومة الشعبية بتشكيل شبكة اوروبية فلسطينية اعلامية لكشف جرائم الاحتلال بفلسطين

بيت لحم/خاص PNN- اختتم اللجنة التنسيقية العليا لمقاومة الجدار والاستيطان فعاليات مؤتمرها الاول المقاومة الشعبية والاعلام الذي استمرت فعاليات على مدار ثمانية ايام وشملت جولات تعريفية لنحو 30 اعلامي وصحفي اوروبي في مختلف المحافظات الفلسطينية.

وقال منذر عميرة رئيس اللجنة التنسيقية العليا لمقاومة الاحتلال الاسرائيلي لشبكة PNN، ان المؤتمر اشتمل على العديد من الفعاليات الرامية لتعريف الصحفيين الاوروبيين بواقع الحياة الفلسطينية والعمل على نقلها من خلال اقلامهم وميكرفوناتهم وكاميراتهم التي التقطت المئات ان لم يكن الالاف من الصور عن واقع انتهاكات اسرائيل لحقوق الانسان الفلسطيني بما يخالف الاعراف الدولية التي تحظى بتركيز واهتمام اوروبي.

واوضح عميرة ان ابرز مخرجات المؤتمر هو تشكيل نواة لشبكة اعلامية دولية تنطلق من اوروبا للتركيز على المقاومة الشعبية الفلسطينية وانشطتها المختلفة هذا الى جانب الاتفاق على التشبيك بين صحفيين و وسائل اعلام فلسطينية مع نظرائهم الاوروبيين.

واشار عميرة الى ان المؤتمر شمل اربعة ايام جولات ميدانية شملت الاغوار ومدن بيت لحم ورام الله ونابلس والخليل كما شملت زيارات للقرى التي تعتمد المقاومة الشعبية طريقا للنضال ومواجهة الاحتلال ومنها النبي صالح وسوسيا والمعصرة وكفر قدوم وبلعين وغيرها من القرى والمخيمات الفلسطينية.

كما شمل المؤتمر بحسب عميرة على ورشات عمل ناقشت مفهوم وتعريف فلسطين في الاعلام الاوروبي واليات تفعيل حضور الحدث الفلسطيني في وسائل الاعلام الاوروبية وخلق اليات تعاون بين لجان ونشطاء المقاومة الشعبية في فلسطين والصحفيين الفلسطينين من جهة والنشطاء الاوروبيين و وسائل الاعلام الاوروبية من الجهة الاخرى.

واكد عميرة ان المؤتمر هو مبادرة اولى من اجل تعزيز حضور اعلام اوروبي في الاراضي الفلسطينية مثمنا تعاون مختلف الجهات وعلى راسها الاتحاد الاوروبي الذي كان ممثلوه حاضرين لبعض فعاليات وفقرات المؤتمر كما ثمن حضور وعم مؤسسة sci الايطالية التي عملت على الترتيب مع صحفيين من سلسلة شبكات اعلامية مثل اموس نت.

كما عبر عميرة عن اعتزازه بالمشاركة الفلسطينية بفعاليات المؤتمر ممثلة بنشطاء المقاومة الشعبية من مختلف القرى الذين يعملون في مجال تصوير وتغطية الاحداث مشيرا الى ان اللجنة استثمرت في العديد منهم بالتدريب الاعلامي خلال الاعوام المنصرمة ليكونوا اداة للعمل الاعلامي للمقاومة الشعبية.

وشكر عميرة كافة الصحفيين والصحفيات الفلسطينين الذين شاركوا بفعاليات المؤتمر باشكال مختلفة كما ثمن تعاون شبكة فلسطين الاخبارية PNN في الاعداد والمشاركة والتغطية.

بدوره قال محمود زواهرة عضو اللجنة التنسيقية العليا لمقاومة الجدار والاستيطان ان المؤتمر خرج بعدة توصيات اهمها الاتفاق على تشكيل شبكة دولية للاعلاميين في كافة انحاء اوروبا كمقدمة لشبكة عالمية من اجل فضح ممارسات الاحتلال الاسرائيلي التي تنتهك حقوق الانسان التي كفلتها الشرعية الدولية.

كما اشار زواهرة  لشبكة PNN الى ان المؤتمر خرج بتوصيات معمة مثل الاتفاق على التشبيك والتواصل الاعلامي بين الصحفيين الفلسطينين والاوروبيين الذين شاركوا بفعاليات المؤتمر هذا الى جانب التواصل والتشبيك مع نشطاء المقاومة الشعبية الذين يعملون في مجال الاعلام ومتابعة الاوضاع الميدانية على الارض.

وبين زواهرة ان المؤتمر اتفق على ترجمة الاحداث على الارض من فعاليات المقاومة الشعبية من جهة وانتهاكات وممارسات اسرائيل بحق المواطنين الفلسطينين من الجهة الاخرى الى عدة لغات اهمها الانكليزية والفرنسية والايطالية.

كما اشار زواهرة الى ان المؤتمر خرج بتوصيات تهدف الى تنفيذ خمس حملات اعلانية كبيرة في اوروبا تتناول قصص من الحياة الفلسطينية اليومية والانتهاكات التي يتعرض اليها المواطن الفلسطيني حيث ستركز الحملات على قضايا استمرار الاحتلال ببناء الجدار العازل ومصادرة الاراضي والسيطرة على مصادر المياه وقضايا اللاجئين الفلسطينين.

Print Friendly