متحف بيت لحم يستضيف وفد من مديرية التربية والتعليم في محافظة بيت لحم

بيت لحم /PNN/ استقبل متحف بيت لحم مدير التربية والتعليم في محافظة بيت لحم الاستاذ  سامي مروة والوفد المرافق له والذي ضم خلود دراس مسؤولة العلاقات العامة والاعلام بالتربية، ومجموعه من مدراء مدارس محافظة بيت لحم.

و هدفت الزيارة إلى التعرف على متحف بيت لحم وتاريخه، وأهميته بالمحافظة على التراث والهوية الفلسطينية، بالاضافة إلى خلق التعاون بين متحف بيت لحم ومدارس المحافظة.

و أكد  مروة على اهمية زيارة المدارس الحكومية والخاصة ومدارس الوكالة لمتحف بيت لحم، وتعريف الطلاب على تاريخ وحضارة الشعب الفلسطيني، مشيراً إلى أن متحف بيت لحم هو منارة ثقافية وإرث هام يعكس الهوية والتراث الثقافي الفلسطيني، مثمناً دور مؤسسة الأراضي المقدسة المسيحية المسكونية وجمعية الاتحاد النسائي العربي بيت لحم في المحافظة على هذا الصرح واستمراريته في خدمة الرسالة الثقافية والتراثية لإنسان وأرض فلسطين.

ومن جانبه شكر م. أنطوني حبش المدير الإقليمي لمؤسسة الأراضي المقدسة المسيحية المسكونية السيد سامي والوفد المرافق على شراكتهم ودعمهم لرسالة متحف بيت لحم مؤكداً على أن وزارة التربية والتعليم وعلى رأسها الوزير د. صبري صيدم كانت وما تزال من أهم المؤسسات الحكومية التي تدعم رسالة متحف بيت لحم وتعزز من دوره في تعريف الطلاب والطالبات من أبناء فلسطين بالهوية والتراث الفلسطيني.

و أكد حبش على أن متحف بيت لحم سيحتفي في الشهر القادم بمرور عامان على افتتاحه وبالرغم من كل التحديات إلا أن المتحف نما وتطور من أجل تعزيز الروح والهوية الثقافية الفلسطينية،

وشدد حبش على أن المتحف ما زال في طور النمو وهو متحف من الناس وللناس وبالتالي فإن أساس استمرار المتحف ورسالته هو بناء قاعدة شراكات مع الجميع.

كما اشار إلى أن متحف بيت لحم لا يقتصر حدوده ضمن إطار موقعه بل يهدف إلى تطوير برامج أكاديمية وثقافية تتجاوز حدود بنيانه وضمن رؤية بأهمية الوصول إلى جميع الشرائح.

وختم حبش بالقول ا متحف بيت لحم ليس مجرد موقع أو مكان هو رؤية لفكرة مترسخة كجذور الزيتون والتي ستبقى رسالته وحضوره ناهضة وحية لأجيال عديدة قادمة.

Print Friendly