التربية توقع 7 اتفاقيات لدعم التعليم مع شركائها الوطنيين

رام الله/PNN – وقعت وزارة التربية والتعليم العالي، اليوم، ممثلة بوزيرها د. صبري صيدم، اتفاقيات شراكة لدعم قطاع التعليم في فلسطين مع شركائها الوطنيين الذين مثلوا 7 مؤسسات أهلية ومجتمعية وخاصة.

وجاء توقيع هذه الاتفاقيات ضمن المرحلة الرابعة، التي برهنت على روح الشراكة الفاعلة والتعاون البنَّاء بين الوزارة والمؤسسات الشريكة.
وحضر مراسم التوقيع وكيل الوزارة د. بصري صالح، والوكيل المساعد لشؤون التخطيط والتطوير الأستاذ عزام أبو بكر، وعدد من المديرين العامين وممثلي المؤسسات الشريكة وأسرة الوزارة.

وأكد صيدم أن هذه المرحلة تعبر عن معنى الشراكة القوية مع الشركاء الوطنيين، لافتاً إلى أن الوزارة معنية بالوصول إلى أكبر عدد من الشركاء؛ تأكيداً على قناعتها الراسخة بجدوى هذه الشراكات في تنمية القطاع التعليمي.

وأعرب صيدم عن شكره لكافة المؤسسات الشريكة على دعمها للقطاع التربوي وتعاونها مع الوزارة من أجل المساهمة في تطوير وتنفيذ البرامج والمشاريع الرامية إلى خدمة المنظومة التربوية.

والمؤسسات الشريكة هي: دائرة تنمية الشباب – جمعية الدراسات العربية، مركز زهور الأمل، جمعية مساءلة العنف ضد الأطفال، جمعية المرأة الفلسطينية العاملة للتنمية، مؤسسة مفتاح، جمعية ياسمين الخيرية لرعاية وتأهيل ذوي الاعاقة، وجمعية تنظيم الأسرة الفلسطينية.

وتتضمن الاتفاقيات العديد من المجالات المتنوعة التي تستهدف خدمة العملية التعليمية التعلمية خاصة في المجالات الاجتماعية والشبابية والتنموية، التي تخدم برامج خطة الوزارة الخمسية وتستهدف الطلبة وتحسين نوعية التعليم.

Print Friendly, PDF & Email