أخبار عاجلة

PNN بالفيديو: قرار تخفيض ثمن الخبز بين مرحب ومطالب بتخفيض أسعار منتجات أخرى

بيت لحم/ PNN- خفضت وزارة الاقتصاد الوطني سعر ربطة الخبز إلى نصف شيكل بعد تخفيض أسعار القمح عالميا وفق مدير مديرية الاقتاد الوطني باسم عدوان شعورا بالمسؤولية تجاه الموطنين ولتخفيف عنهم.

وقال عدوان: ” استفاضت الاجتماعات بتحديد كيلو الخبر للمستهلك في المخبر ب 3 شيكل ونصف ، ونحن الآن في سياق التنفيذ العملي ، وغدا سوف تتحرك طواقم النقابة وطواقم حماية المستهلك بالتعاون مع المحافظة والسلامة العامة لتطبيق القرار في كافة المحافظات وبالاخص في محافظة بيت لحم” .

وأضاف: ”  الوضع مطمئن وهذا القرار يضم ممثلي نقابة اصحاب المخابز في المحافظة، وألتزامهم وستعدادهم بتنفيذ هذا القرار وهذا نابع من شعورهم بالمسؤولية تجاه المواطنين والتخفيف على المواطنين أكثر بكثير من قضية التزامهم بالقرار الاداري ، فأصحاب المخابز هو جزء لا تجزأ من النسيج الاجتماعي الفللسطيني وكان اللقاء مريحا ولم يبدي أحد أي اعتراضات ” .

وتحدث أن وهناك بعض الاستفهامات حول مجريات تطبيق القرار ، بحيث أن القرار لا يقتضي فقط تطبيق سعر ربطة الخبز الكيلو ل 3 شواكل ونص، ولكن أن يكون هناك بطاقة بيان تعريفية على ربطة الخبز تحمل اسم المخبز والمكونات على الكيس اسوة بأي سلعة أخرى يتم تداولها في السوق الفلسطيني، في المجمل القار الذي اتخذته الوزارة سيتم تطبيقه.

وأشار المواطنون الى ان قرار وزارة الاقتصاد الوطني كان يجب ان يكون بملفات اكثر اهمية ويتناول منتجات ذات اسعار اعلى من الخبر مطالبين بمزيد من التخفيضات.

وأضافوا: ” سعر الخبز مرتفع جدا ، فمكونات الخبز كالطحين سعره منخفض فلماذا يتم رفه سعر الخبز، النصف شيكل لا يؤثر شيء على المستهلك”  .

وطالبوا تنزيل سعر الخبر شيكل ، فالشعب الفلسطيني يعاني  من أوضاع اقتصادية صعبة وأشاروا إلى أن  وبالرغم من هذا القرار يبقى سعر الخبز مرتفع ويعتبر سعره من أغلى الأسعار في العالم .

 من جهتهم اكد اصحاب المخابز على التزامهم بالقرار على الرغم من انهم لا يتفقون معه سيما ان المحلات ستواصل بيعه ب 4 شواكل .

وقال رائد بعبيش صاحب أحد المخابز:”  إن قرار وزارة الاقتصاد غير صائب على العلم انهم وعدوا ان يكون هناك دراسة في نهاية الشهر ونحن لسنا بصدد ان نخلق ازمة بيننا وبين وزارة الاقتصاد لكننا سنطبق القرار”.

وأضاف:”  ان من المتعارف عليه أن سعر ربطة الخبز 4 شواكل وسيتم تخفيض سعرها الى 3 شواقل ونصف ونحن مع هذا القرار عند بيع الخبز داخل المخبز ولكن نحن معضم انتاجنا نوزعه على البقالات والفنادق وهذا يترتب عليه تكلفة اضافية مما يشكل خسارة على المخبز لذلك سوف يتم بيعها في البقالات بالسعر الاصلي”.

وقال هشام الراضي: ” القرار ليس بالشكل المناسب ولكننا مجبورون للتعامل معه لمصلحة الجميع، وبناء على وعود الوزارة بإعادة الدراسة في نهاية هذا الشهر ونحن لسنا بصدد أي مواجهة مع وزارة الاقتصاد لانهم أبدوا تعاونهم الكامل معنا”.

وأشار الراضي: ” ان المواطنين ليسوا مستفيدين من هذا القرا بشكل كبير ،قضية النصف شيكل ليست هي المشكلة، لأن نسبة مبيعات المخابز لا تتعدى العشرة لخمسة بالمئة، وما تبقى المواطنون سيشترون ب 4 شواكل ، و الخسارة تكون أكبر للمخابز التي يترتب عليها مصاريف كبيرة ولديهم تأمينات ورواتب موظفين وضرائب ، وما تبقى من مخابز يمكن أن لا يكون عندهم مشاكل كبيرة فهناك بعض المخابز تبيع ب 3 شوكل لأنه لا يترتب عليها التزامات كبيرة” .

يرى الكثير من متابعي الشأن الاقتصادي وجود العديد من الملفات الاقتصادية التي تستحق اهتمام ومتابعة وزارة الاقتصاد والجهات ذات العلاقة ، خصوصا فيما يتعلق بالرقابة على الاسواق للعديد من السلع باهظة الثمن وتحتاج لرقابة حقيقية.

 

 

Print Friendly, PDF & Email