الحكومة تدين إغلاق الاحتلال “مكتب الخرائط” في القدس واعتقال مديره

رام الله /PNN- أدانت حكومة الوفاق الوطني، إغلاق سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مكتب قسم الخرائط في جمعية الدراسات العربية في بيت الشرق، شمال القدس المحتلة، واعتقال مديره خليل التفكجي، والاستيلاء على ملفاته ومعداته المختصة برصد النشاط الاستيطاني في القدس والضفة الغربية.

وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود، إن اعتقال التفكجي وإغلاق مكتب الخرائط يأتي ضمن التصعيد الاحتلالي ضد المؤسسات المقدسية وضد مدينة القدس الشرقية المحتلة بشكل عام، تحت

حجج وذرائع واهية تسوقها الحكومة الاسرائيلية لتبرير تصعيدها وتنفيذ مخططاتها ضد مدينة القدس الشرقية المحتلة، والمواطنين المقدسين في إطار محاولات تهجيرهم وإحلال المستوطنين مكانهم وفي إطار طمس وتشويه الوجه الحقيقي العربي والإسلامي لمدينة القدس.

وشدد على ان ما تقوم به سلطات الاحتلال في أرض دولة فلسطين المحتلة وفي القلب منها مدينة القدس الشرقية يتطلب تدخلا دوليا عاجلا وتحركا عربيا وإسلاميا على كافة المستويات من أجل وقف المساس

بمدينة القدس التي يعتبرها القانون الدولي وكافة الشرائع والمواثيق الأممية جزءا من الأرض الفلسطينية المحتلة عام 1967، وبالتالي لا يمكن للحكومة الاسرائيلية فرض مخططاتها الاحتلالية بعزل المدينة عن

واقعها الجغرافي ولا عن سياقها التاريخي والثقافي .

Print Friendly