أخبار عاجلة

نادي الأسير يوثق أبرز أحداث الحركة الأسيرة خلال الأسبوع الجاري‎‎‎‎‎

بيت لحم/PNN – وثقت جمعية نادي الأسير الفلسطيني، أبرز أحداث الحركة الأسيرة خلال الأسبوع الجاري وذلك من الفترة الواقعة من 11 آذار / مارس 2017 حتى 16 آذار / مارس 2017.

الاعتقالات
وثق نادي الأسير الفلسطيني، (101) حالة اعتقال خلال الأسبوع الجاري، بينهم أربع فتيات، وصحفي، إضافة إلى اعتقال جريحين اثنين، بينهما فتاة.
أسرى جرحى

اعتقلت قوات الاحتلال جهاد محمد حماد (19 عاماً)، من بلدة سلواد في محافظة رام الله والبيرة، بعد أن أصابته قوات الاحتلال في تاريخ العاشر من آذار الجاري، وهو ما زال محتجزاً في مستشفى “هداسا عين كارم” الإسرائيلي، ويُعاني حماد من وضع صحي صعب جراء إصابة تعرض لها في الرأس برصاص قوات الاحتلال، خضع على إثرها لعملية جراحية، وما زال فاقداً للوعي تحت تأثير الأدوية.

كذلك أُصيبت الفتاة فاطمة طقاقطة (16 عاماً)، من بلدة بيت فجار، بإصابة خطيرة، برصاص قوات الاحتلال، قبل عملية اعتقالها في الخامس عشر من آذار الجاري، وما زالت محتجزة في مستشفى “شعاري تسيدك” الإسرائيلي.

الأسير جمال ابو الليل يُعلق إضرابه عن الطعام

علق الأسير جمال ابو الليل (50 عاماً) من مخيم قلنديا، في الثاني عشر من آذار الجاري، إضرابه عن الطعام الذي شرع به ضد اعتقاله الإداري والذي استمر لمدة، (25 ) يوماً، وذلك بعد أن تم الاتفاق على تحديد سقف اعتقاله الإداري، بانتهاء الأمر الأخير الصادر بحقه في منتصف شهر شباط/ فبراير المنصرم لمدة ستة شهور.

أحكام وأوامر اعتقال إداري

أصدرت محكمة “عوفر” العسكرية، على الأسير محمد عبد المجيد عمايرة (40 عاماً)، من بلدة دورا في محافظة الخليل، بالسجن المؤبد مرتين، كما وفرضت عليه تعويض مالي بقيمة 250 ألف شيقل، علماً أنه معتقل منذ تموز 2016.

و أصدرت سلطات الاحتلال بحق (35) أسيراً أوامر اعتقال إداري، منهم (13) أمر إداري جديد.

أسرى محرومون من الزيارة

وثق نادي الأسير ، عدد من عائلات الأسرى المحرومة من زيارة أبنائها في سجون الاحتلال، منهم الأسير شكري الخواجا (48 عاماً)، من بلدة بلعين في محافظة رام الله، والبيرة، ووفقاً لعائلته فقد أصدر بحق زوجته وابنتيه منع أمني كما أن باقي أفراد العائلة إن سُمح لهم بالزيارة، تكون غير منتظمة.

مؤتمر الأسرى الثالث للأطفال.

اختتم مؤتمر الأسرى الدولي الثالث أعماله، اليوم الخميس، مؤكّداً على البدء بحملة مناصرة دولية لدعم حقوق الأطفال، بهدف الحشد والضغط على دولة الاحتلال كي تنصاع للالتزامات الدولية في الأراضي المحتلة، والالتزام بحقوق الأطفال الأسرى، وفق قواعد وأحكام القوانين الدولية والقانون الدولي الإنساني. وجاء المؤتمر تحت عنوان “الأطفال الفلسطينيون وسياسات الاعتقال الإسرائيلية”، والذي بدأ أعماله يوم أمس الموافق 15 آذار 2017، بتنظيم من هيئة شؤون الأسرى والمحررين ونقابة المحامين الفلسطينيين ونادي الأسير الفلسطيني والحركة العالمية للدفاع عن الأطفال، وبحضور ممثلين عن مؤسسات دولية حقوقية.

وقد ركّزت أعمال المؤتمر على سُبل تغيير السياسات الإسرائيلية تجاه الأطفال المعتقلين والإعدام خارج القانون، وتقديم شهادات حول تعذيب الأسرى الأطفال وسوء معاملتهم، والتشريعات والقوانين الإسرائيلية الجديدة التي يشرعها “الكنسيت” والتي تستهدف الأسرى، علاوة على التطرق للتجربة الجنوب افريقية في مواجهة الاستعمار.

Print Friendly, PDF & Email