طائرة استطلاع اسرائيلية تغتال مواطناً في القنيطرة

سورية/PNN-قالت مصادر سورية إن طائرات إسرائيلية شنت غارة على الأراضي السورية استهدفت فيها سيارة على الطريق الواصل بين القنيطرة ودمشق وقتلت سائقها، فيما التزمت الجهات الرسمية الإسرائيلية الصمت.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الأحد، إن الغارة الإسرائيلية استهدفت سيارة كان يقودها ‘ياسر السيد’، وهو مواطن سوري، فيما قالت صفحات مقربة من النظام السوري على مواقع التواصل الاجتماعي إن ياسر السيد هو قائد إحدى الميليشيات التابعة للنظام.

وفي وقت سابق من اليوم، ادعت وسائل إعلام مقربة من النظام السورية أن الدفاعات الجوية السورية تمكنت من دفع طائرات حربية إسرائيلية إلى التراجع وطردها من المجال السوري الجوي.

وهدد وزير الأمن الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، اليوم الأحد، بتدمير الدفاعات الجوية السورية، مؤكدا أن الطيران الحربي الإسرائيلي لن يتردد في تدمير أنظمة الدفاع الجوية السورية في حال قام الجيش السوري مرة أخرى بإطلاق صواريخ باتجاه طائرات إسرائيلية.

أتت تهديدات ليبرمان خلال زيارة قام بها، اليوم الأحد، للقاعدة العسكرية ‘تال هشومير’ في مركز البلاد، وذلك بعد إطلاق سورية صواريخ مضادة للطائرات باتجاه طائرات إسرائيلية عقب قصفها أهدافا داخل الأراضي السورية أمس الأول الجمعة.

وقال ليبرمان في حديث للإذاعة العامة الإسرائيلية: ‘في المرة القادمة التي يطلق فيها جيش النظام السوري بطاريات دفاعاته الجوية باتجاه طائرات سلاح الجو الإسرائيلي، سيقوم سلاح الجو بتدمير هذه البطاريات، لن نتردد بذلك، فأمن إسرائيل فوق كل شيء’.

Print Friendly, PDF & Email