القواسمة: لا يمكن لحماس ان تكون جزء من المنظمة ما دام الانقسام مستمرا

رام الله /PNN- شدد المتحدث باسم حركة فتح أسامة القواسمي على أنه لا يمكن فصل عقد المجلس الوطني عن المصالحة الأمر الذي تريده حركة حماس لإبقاء الوضع في قطاع غزة على ما هو عليه مؤكدا أنه لا يمكن أن تكون حماس جزءا من منظمة التحرير ما دام الانقسام مستمرا.
وأشار القواسمي في حديث “لصوت فلسطين” صباح اليوم  إلى أن حماس تُعد وثيقة واضحة تقول فيها إنها توافق على إقامة الدولة الفلسطينية في حدود عام 67 معربا عن أمله بأن تكون انتخابات حماس بداية لوحدة وطنية حقيقية وليس البحث عن أدوار اقليمية.
وقال المتحدث باسم حركة فتح إن حماس تذهب بقطاع غزة نحو الفصل من خلال تشكيلها لجنة لإدارة شؤون القطاع تنفيذا للمخطط الإسرائيلي الذي يسعى لذلك مشيرا إلى أنه سيتم إعطاء حماس فرصة أخيرة للحوار وإلا فإنه سيكون هناك خيارات عديدة بداية بالعصيان المدني لإجبارها على تحقيق الوحدة الوطنية.
وأشار إلى أن قطر بذلت جهودا كبيرة لتحقيق المصالحة الوطنية وإنهاء الانقسام خلال زيارة الرئيس محمود عباس قبل يومين موضحا أن هذه الجهود ستستكمل خلال الايام القادمة.
Print Friendly