تمهيدا لشق طريق جديدة… مستوطنون يجرفون أراض في قريوت جنوب نابلس

رام الله/PNN- شرعت جرافات تابعة للمستوطنين اليوم الثلاثاء، بتجريف أراض تابعة لقرية قريوت جنوب مدينة نابلس، تمهيدا لشق طريق تربط بين مستوطنتي “شيلو وعيليه” اللتين أقيمتا على أراضي القرية.

وأشارت المصادر الامنية إلى أن هذا المخطط سيؤدي إلى الاستيلاء على المزيد من أراضي المواطنين، وسيلغي شارع قريوت الجنوبي، لافتا إلى أن مساحة القرية 22 ألف دونم لم يتبق منها سوى 366 دونما.

واضافت، أن لدى أهالي القرية قرارا من المحكمة العليا الإسرائيلية، يقضي بمنع المستوطنين من الاقتراب من تلك المنطقة، التي تحوي موقعا أثريا قديما، غير أن المستوطنين شرعوا اليوم بتجريفها، معتبرين أنها منطقة سياحية استراتيجية مقدسة حسب ما يدعون.

من جانبه، قال مسؤول ملف الاستيطان في الضفة الغربية غسان دغلس، ان جرافات المستوطنين تقوم بتجريف اراضي قريوت، بالقرب من طريق ’60’ الواصلة بين رام الله ونابلس، وذلك بحماية جيش الاحتلال.

 

Print Friendly