فلسطين تشارك في معرض سياحي وسينمائي في مدينة فليكو ترنوفو في بلغاريا

رام الله/ PNN- إفتتحت سفارة دولة فلسطين لدى بلغاريا جناحها السياحي في مدينة فليكو ترنوفو البلغارية وذلك ضمن اعمال المعرض الدولي للسياحة الثقافية في نسخته الرابعة عشرة. الجناح الفلسطيني تم تزيينه بالعلم الفلسطيني وصو كبيرة لمدينة القدس وبيت ولحم واريحا وتم التركيز خلال هذا المعرض على الترويج للسياحة الدينية في فلسطين. وزار الجناح الفلسطيني عدد كبير من الزوار وعلى رأسهم وزيرة السياحة البلغارية والوفد المرافق لها بالاضافة الى عدد كبير من السفراء والمواطنين البلغار، وقدم الجناح الفلسطيني لزواره كضيافة، زيت الزيتون والزعتر والقهوة المرة، كما وقدم الجناح منشورات سياحية تعريفية عن المدن الفلسطينية. وفي ختام اعمال المعرض اقامت بلدية المدينة رسمي قام خلاله رئيس البلدية السيد دانييل بانوف بتوزيع شهادات تقديرية على الاجنحة المتميزة، وكان الجناح الفلسطيني احد تلك الاجنحة التي نالت شهادة التقدير، وعلى اثر ذلك القى سعادة السفير د. احمد المذبوح كلمة شكر فيها المنظمين ودعا الجميع لزيارة فلسطين والحج في الاماكن المقدسة الاسلامية والمسيحية.

وبشكل متوازي شاركت سفارة دولة فلسطين للمرة الثانية على التوالي في مهرجان السينما الدولي للافلام السياحية، العالم يجتمع في مدينة واحدة، الذي يقام كذلك في فليكو ترنوفو تحت شعار “على الشاطئ الشرقي لأوروبا” وهذا المهرجان مخصص للافلام السياحية والتي لها علاقة بالسياحة الثقافية. المشاركة الفلسطينية كانت عبر عرض فيلم تل بلاطة الشهير من انتاج وزارة السياحة الفلسطينية. بعد الانتهاء من عرض الافلام اقيم حفلا مميزا لتوزيع الجوائز على الافلام الفائزة. وفلسطين كانت حاضرة في الحفل رغم ان الفيلم لم ينل اي جائزة، حيث تم تقديم سعادة السفير د. احمد المذبوح ليلقي كلمة أمام الحضور. وفي كلمته توجه بالشكر للمنظمين ودعى الجميع لزيارة فلسطين ليس فقط بهدف الحج، بل ومن اجل دعم صمود شعبنا ومساعدته من اجل التخلص من الاحتلال الاسرائيلي الذي يقوم يتزوير التاريخ والحياة وقام سعادته بتقديم درع من السفارة الى السيدة فيسيلا خريستوفا الرئيسة التنفيذية للمهرجان وذلك تقديرا لجهودها في الترويج للثقافة الفلسطينية وما قدمته من تسهيلات لنجاح المشاركة الفلسطينية.

وفي وقت لاحق اجتمع د. احمد المذبوح مع نائب رئيس بلدية المدينة البروفيسور غيورغي كاماراشيف ووضعة بصورة التطورات على الساحة الفلسطينية والانتهاكات الاسرائيلية المستمرة، ودعى الى التسريع بعقد اتفاقية التعاون مع بلدية بيت لحم. السيد كاماراشيف عبر عن دعمه لنضال شعبنا للخلاص من الاحتلال واقامة دولتة المستقلة، واكد على استعداد البلدية للتعاون وتوقيع اتفاقة بهذا الخصوص مع بلدبة فليكو ترنوفو.

الفعالية الاخيرة اقيمت في المكتبة الوطنية في المدينة حيث اقامت السفارة حفلا لتقديم عدد من الكتب التي تمت ترجمتها الى اللغة البلغارية لعدد من الشعراء والادباء الفلسطينيين. حضر الحفل عدد من مثقفين وابناء المدينة، وتحدث سعادة السفير د. احمد المذبوح حيث اكد على اهمية الثقافة في التقارب بين الشعوب، كما واكد على ان شعبنا مصمم على مواصلة الدرب حتى انهاء الاحتلال وتحقيق الاستقلال، ثم القت الاستاذة اكسانا تيودوروفا كلمة عاطقية داعمة لنظال شعبنا حيث استذكرت العديد من الشبان الذين تلقوا دراساتهم العسكرية في جامعة المدينة والتي كانت هي احدى المدرسات آنذاك، ثم شرعت الاستاذة المترجمة مايا تسينوفا بتقديم الكتب التي قامت هي بترجمتها بدعم واصدار من سفارة دولة فلسطين. الكتب التي تم تقديمها في الحفل هي:- كتابين لمحمود درويس وكتاب لأربعين شاعرة واديبة فلسطينية وكتاب للشاعر خالد جمعة وكتاب للمحامية فليتسيا لانغروكتاب مونولوجات غزة.

خلال حفل تقديم الكتب قدم السفير الفلسطيني درعا خاصا للسيدة اكسانا تيودوروفا تقديرا على جهودها في الدفاع عن القضية الفلسطينية، كما وقدم نسختين من كل اصدار كهدية للمكتبة الوطنية في المدينة.

Print Friendly