الأسير خضر عدنان

بيت لحم/PNN- الأسير خضر عدنان ولد عام 1978م، من بلدة عرابة قضاء جنين.

أحد أبرز الأسرى الإداريين في سجون الاحتلال اعتقل عدة مرات وكان أخرها في تاريخ الثامن من تموز عام 2014.

يخوض اليوم إضراباً عن الطعام منذ تاريخ 5.5.2015 ضد سياسية الاعتقال الإداري، نُقل مؤخراً إلى عيادة سجن الرملة، بعدما احتجز في عزل سجن “هداريم” عقب إعلانه الإضراب المفتوح عن الطعام، مع العلم أنه كان قد خاض إضراباً تحذيرياً عن الطعام في شهر كانون الثاني استمر لمدة أسبوع.

وكانت سلطات الاحتلال قد أصدرت أوامر اعتقال إداري بحقه لثلاث مرات. الأمر الأول مدته 6 شهور \ الأمر الثاني مدته 6 شهور \ الأمر الثالث مدته أربعة شهور.

ويعتبر الأسير خضر عدنان مفجر معركة الأمعاء الخاوية في سجون الاحتلال عام 2012، وفي حينه أضرب مدة 66 يوماً إلى أن أفرج عنه في السابع عشر من نيسان عام 2012.

الأسير متزوج وله ستة أبناء.

Print Friendly