مقتل شرطي وجرح آخر بإطلاق نار بباريس

باريس/PNN – قتل شرطي فرنسي وجرح آخر مساء اليوم الخميس، في عملية إطلاق شهدتها العاصمة باريس، حيث أطلقت الشرطة النار صوب المنفذ وأردته قتيلا.

وعقب الحادث، فرضت الشرطة طوقا أمنيا كبيرا على موقع الحادث، ومنعت المارة من الاقتراب من منطقة إطلاق النار.

وأعلنت مصادر إعلام فرنسية عن مقتل شرطي فرنسي وإصابة آخر في إطلاق نار في شارع الشانزليزيه في باريس.

وقالت وكالة رويترز نقلا عن الشرطة الفرنسية إن الشخص الذي أطلق النار على الشرطة في باريس تم قتله.

ونصحت الشرطة الفرنسية المواطنين بعدم الذهاب إلى شارع الشانزليزيه في باريس الذي تم إغلاقه أمام الجمهور والسياح.

وأفادت وسائل إعلام فرنسية أن المهاجم استخدم رشاش “كلاشنيكوف” في هجومه، حيث رجحت الشرطة أن يكون الحديث عن هجوم “إرهابي”.

وأشارت إلى تواجد أمني مكثف في شارع الشانزليزيه في باريس بعد الحادث، فيما انتشر جنود من الجيش الفرنسي في المنطقة.

وأتى الحادث بعد ساعات من انطلاق مداولات محكمة الجنايات الخاصة بباريس، محاكمة 20 شخصا بتهمة الانتماء إلى “أخطر شبكة” مسلحة في فرنسا، يشتبه بعلاقتها في الهجوم على متجر يهودي عام 2012، وبتخطيطها لتنفيذ اعتداء أثناء الانتخابات الرئاسية.

ويأتي ذلك في الوقت الذي تشهد فرنسا، يوم الأحد القادم، انتخابات رئاسية، حيث يتنافس 11 مرشحا على الرئاسة، فيما تظهر استطلاعات الرأي تقاربا كبيرا في نسب التصويت للمرشحين الأربعة الكبار: ميلنشون (أقصى اليسار) وفيون (اليمين) وماكرون (يسار الوسط) ومارين لوبان (اليمين المتطرف).

Print Friendly, PDF & Email