د.غنام تقوم بجولة على قاعات الثانوية العامة في بيتونيا وتثني على التكامل المتميز

رام الله/PNN- اشادت اليوم محافظ رام الله والبيرة الدكتورة ليلى غنام بعمل وأداء الشرطة في تأمينها لقاعات امتحانات الثانوية العامة بالمحافظة جاء ذلك خلال زيارة تفقدها لقاعة امتحانات الثانوية العامة في مركز إصلاح وتأهيل رام الله.

وأثنت المحافظ خلال جولتها ومدير التربية والتعليم في المحافظة أيوب عليان وقادة الأجهزة الأمنية في المحافظة على قاعات امتحان الثانوية العامة في مدارس بيتونيا إضافة إلى قاعة مركز الإصلاح والتأهيل على الدور الفاعل والمهم الذي تقوم به شرطة محافظة رام الله لحفظ الأمن وبسط النظام وبخاصة أثناء امتحانات الثانوية العامة وتأمينها لقاعات الامتحان بشكل يساعد في نشر الأجواء الهادئة والطمأنينة بين الطلاب ويساعدهم في تقديم الامتحان بعيدا عن أي ضغوط أو مشاكل تعكر صفوهم ومن جهته أثنى السيد أيوب عليان مدير التربية والتعليم على جهود الشرطة في حفظ الأمن والنظام والمحافظة على الهدوء في تامين القاعات من الداخل أو الخارج.

نقلت غنام تحيات الرئيس محمود عباس مشيرة الى انه يضع الطلبة وفئة الشباب على سلم اولوياته،لأنهم يمثلون المستقبل المزهر لدولتنا الفلسطينية القادمة.

وقالت: إن الطلبة هم من سيعملون على بناء مؤسسات الدولة بالعلم والعمل والمثابرة، مشيرة الى ان السلاح الامثل للتحدي والصمود هو التعليم، داعية اياهم الى الجد من اجل الوصول الى افضل المراتب من خلال استكمال التحصيل العلمي والتنوع في التخصصات لما له من خدمة لكافة مجريات الحياة .

واشادت د.غنام بجهود المعلمين والمعلمات في الحفاظ على سير العمل، مشيرة الى ضرورة توفير الراحة للطلبة اثناء فترة عقد الامتحان لما للشق النفسي من اثر كبير في زرع الثقة بنفوسهم ومساعدتهم في عدم الخوف والرهبة من الامتحان، متمنية التوفيق لكافة الطلبة المتقدمين.

وأكدت غنام أن توفير قاعة في مركز الإصلاح والتأهيل هو تأكيد على ايماننا بالحقوق الإنسانية التي كفلتها كافة المواثيق والمعاهدات الدولية، متمنية لكافة المتقدمين التوفيق ومشيدة بالعمل التكاملي لأسرة المحافظة.

Print Friendly