جيش الاحتلال ينهي تدريبات عسكرية في قبرص

قبرص/PNN-استضافت قبرص الرومية، الأسبوع الماضي، مناورات عسكرية مشتركة مع جيش الاحتلال “الإسرائيلي”، طبقا لما أوردته، مساء الخميس، مصادر عسكرية من تل أبيب، وصحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية.

وتعد هذه المناورات التي لم يعلن عنها من قبل، الأولى بين الجانبين، اللذين لم يبرما قط اتفاقيات عسكرية.

وذكرت الصحيفة أنه تم بشكل “مفاجئ” نقل ثلاث وحدات من القوات الخاصة “الإسرائيلية” إلى قبرص الرومية لإجراء تدريبات مع قوات الأخيرة.

وأضافت أن التدريبات أجريت في غابة “بافوس” وجبال “ترودوس” (وسط)، دون مزيد من التفاصيل عن توقيتها.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال “الإسرائيلي” في بيان له، أفيخاي أدرعي، إن المناورات استمرت 4 أيام (لم يذكر بدايتها ونهايتها).

وأضاف أن “تدريبات القتال جرت في التضاريس الجبلية، والأنفاق تحت الأرض والغابات والبيئات الحضرية”.

وبجانب قوات “إيجوز” “الإسرائيلية”، وهي وحدة استخباراتية متخصصة في حرب العصابات، شارك جنود من وحدة “ياهالوم”، التابعة لسلاح المهندسين، ووحدة الكلاب “عوكيتس”، حسب أدرعي.

وقالت “يديعوت أحرنوت”، نقلا عن ضابط كبير، إن هدف العملية “التدريب على القيام بعملية في إقليم أجنبي غير مألوف لقوات جيش الاحتلال “الإسرائيلي”، والقيام بتدريبات تعاون مع قوة عسكرية أجنبية”.

Print Friendly