‘فتح’ ترحب بقرار اتحاد مجالس طلبة بريطانيا العظمى مقاطعة الاحتلال

رام الله/PNN – رحبت حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) بقرار اتحاد مجالس طلبة بريطانيا العظمى التصويت لصالح مقاطعة الاحتلال الإسرائيلي.

واعتبر المتحدث باسم الحركة أسامة القواسمي، في بيان صحفي، مساء اليوم الثلاثاء، هذه الخطوة انتصارا للإنسانية، وتصويتا واضحا على رفض سياسة التمييز العنصري و’الأبارتهايد’ والاحتلال الاستيطاني الكولونيالي.

وأكد القواسمي أن المقاطعة الأكاديمية والسياسية للاحتلال الإسرائيلي في تصاعد على المستوى الدولي، الأمر الذي يضع سياسة إسرائيل وحكومتها اليمينية في عزلة دولية غير مسبوقة.

وقال إن ‘على إسرائيل أن تفهم أن أكاذيبها وتضليلها التي مارستها لعقود طويلة لم تعد تنطلي على المجتمع الدولي، وأن العالم بات يدرك تماما أن إسرائيل هي المعتدية والرافضة للإقرار والاعتراف بالقانون الدولي وحقوق شعبنا المشروعة، ومصرة على عدم الالتفات لإرادة المجتمع الدولي وقوانينه من خلال الإمعان في سرقة الأراضي الفلسطينية والاستيطان وتهويد القدس، وممارسة كافة أشكال العنصرية بحق شعبنا’.

وشدد على أن حركة ‘فتح’ ماضية قدما في سياستها وإستراتيجيتها الهادفة إلى عزل سياسة الاحتلال وفضح ممارساته وتصعيد المقاومة الشعبية.

ويضم اتحاد مجالس طلبة بريطانيا العظمى مئات مجالس الطلبة ونحو سبعة ملايين طالب وطالبة، وقد صوت لصالح القرار 19 صوتا، مقابل 14 ضده.

Print Friendly